استخدم محرك جوجل للبحث في الملتقى

 

الرئيسية التسجيل البحث الرسائل طلب كود التفعيل تفعيل العضوية استعادة كلمة المرور
facebook facebook twetter twetter twetter twetter
التميز في هذا اليوم
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
مصحف عبد الرحيم الرحماني المغربي
بقلم : الحج الحج
قريبا

المناسبات


   
العودة   ملتقى أحبة القرآن > ۩ الحـــوار العـــــــام ۩ > ملتقى الحوار الإسلامي العام
ملتقى الحوار الإسلامي العام الموضوعات و الحوارات والمعلومات العامة وكل ما ليس له قسم خاص
 

   
الملاحظات
 

إضافة رد
   
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 04-17-2017, 06:30 PM   #121
مشرفة ملتقى الأسرة المسلمة


الصورة الرمزية ام هُمام
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 331

ام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond repute

افتراضي

      

*راقـــــت لـــــى*




📚🍃•° *كيف يفتح لك القرآن كنوزه6⃣؟*•°


● *المفتاح السادس : السماع ،،،*


سماعُ القرآن فيه سِر...!

••وأحياناً يكون السماعُ أقوى من القراءة،
والله عزوجل إذا أراد بعبده خيراً أسمعه سماعاً ينتفعُ به،ينفذ إلى قلبه ..يجدُ أثره وبركته عليه ..


•يقول ابن القيم رحمه الله: "السماعُ رسولُ الإيمان إلى القلب وداعيه ومعلمه، فمن الناس من يسمع بالله لا يسمع بغيره " .


•فأكثر من سماع القرآن فهو مفتاحٌ يرقيك جدا في فهم كلام الله ..


● *المفتاح السابع: كثرة العبادة،،،*

•فإذا أردت أن تُعان على الفهم والتدبر وحضور القلب فاعتني بعبادتك،لاسيما أن العطايا والمنح الكبار لا تأتي إلا بعد طاعة ..


••فالعبادةُ تستدعي القلب، تُحضر القلب ..
وفي الفاتحة هناك ربطٌ بين العون وبين العبادة {إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ)*من قدم حق الله بالعبادة،وفى الله له حقه في المعونة ..*
التوقيع:
بسم الله الرحمن الرحيم
  1. وَالْعَصْرِ
  2. إِنَّ الإِنسَانَ لَفِي خُسْرٍ
  3. إِلاَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ
( رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ )

من مواضيعي في الملتقى

* تربية الأولاد في الإسلام
* قصص الأنبياء والرسل عليهم السلام
* العلاقات الأسرية - ستر العورة
* شخصـيـــات قـــرآنيــــة
* أبو أيوب الأنصاري - انفروا خفافا وثقالا
* سلسلة دروس فقه السيرة _أخلاق النبي
* في صحبة سورة الحج

ام هُمام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-18-2017, 05:09 PM   #122
مشرفة ملتقى الأسرة المسلمة


الصورة الرمزية ام هُمام
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 331

ام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond repute

افتراضي

      

*راقـــــت لـــــى*




📚🍃 *كيف يفتح لك القرآن كنوزه؟* •°


● *المفتاح الثامن: الإحسان للخلق ،،،*

⊙ يقول الدكتور عبدالكريم بكار _ حفظه الله _:

"وما وضع إنسان في يد الفقير شيئاً إلا وضع الله
في قلبه شيئاً ".

⊙فلعل ما يضعه الله في قلبك العلم والفهم لكتابه ،
فإن من أحسن إلى عباد الله كان الله إليه بكل خيرٍ
أسرع،وأقبل بقلوب العباد إليه،وفتح على قلبه أبواب
العلم ..

*فكما تكون للناس يكون الله لك..!*


● *المفتاح التاسع: الدعاء ،،،*

⊙القلوب بين اصبعين من أصابع الرحمن يقلبها كيف
يشاء، إن شاء فتحها وإن شاء أغلقها ..

وقد قال أحد السلف :
*"إذا لم تستعن بالفتاح ستبقى الأبواب مغلقةً*
*دونك..! "*

⊙الدعاء يفتح ما كان مغلقاً وييسر ماكان عسيراً ،
وليس لك لفتح قلبك إلا الدعاء وأفضل الدعاء و
أجمعه ما ورد عن رسولك صلى الله عليه وسلم ...

*منقووووووول*
التوقيع:
بسم الله الرحمن الرحيم
  1. وَالْعَصْرِ
  2. إِنَّ الإِنسَانَ لَفِي خُسْرٍ
  3. إِلاَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ
( رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ )

من مواضيعي في الملتقى

* تربية الأولاد في الإسلام
* قصص الأنبياء والرسل عليهم السلام
* العلاقات الأسرية - ستر العورة
* شخصـيـــات قـــرآنيــــة
* أبو أيوب الأنصاري - انفروا خفافا وثقالا
* سلسلة دروس فقه السيرة _أخلاق النبي
* في صحبة سورة الحج

ام هُمام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-20-2017, 11:10 PM   #123
مشرفة ملتقى الأسرة المسلمة


الصورة الرمزية ام هُمام
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 331

ام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond repute

افتراضي

      

*راقـــــت لـــــى*

📚🍃•° *كيف يفتح لك القرآن كنوزه؟8⃣* ••°


● *المفتاح العاشر: الصُحبة ،،،*

• الصحبة تقتضي المرافقة والملازمة والقُرب..

⊙فرقٌ بين من كان حافظاً والقرآن في صدره ولكنه
لا يقرؤهإلا إذا كان مع طلابه أو في مواسم الطاعة،
وغير ذلك قراءته ضعيفة ..

⊙وبين من لا يحفظه ولكنه رُزق حب القرآن،هو مع
القرآن والقرآن معه لا يفارقه في أي حال من أحواله،
في سفر أو صحة أو مرض ..

يختم في كل عشر، أو في كل أسبوع، ويتكدر إن مرّ
عليه يوم لم يقرأ فيه القرآن ..

*فأيهما أشد صحبةً للقرآن ؟!*


• هذه الصحبة تقتضي كشف الأسرار بين الصاحبين ..

⊙فمن وثّق صحبته بالقرآن،وانفرد به، وخصه بأوقات
لا يسمح فيها لأحدٍ أن يُزاحم فيها هذا الصاحب، فتح
له القرآن كنوزه وذخائره ..

*وسيغرف منه أكثر من غيره ...*
التوقيع:
بسم الله الرحمن الرحيم
  1. وَالْعَصْرِ
  2. إِنَّ الإِنسَانَ لَفِي خُسْرٍ
  3. إِلاَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ
( رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ )

من مواضيعي في الملتقى

* تربية الأولاد في الإسلام
* قصص الأنبياء والرسل عليهم السلام
* العلاقات الأسرية - ستر العورة
* شخصـيـــات قـــرآنيــــة
* أبو أيوب الأنصاري - انفروا خفافا وثقالا
* سلسلة دروس فقه السيرة _أخلاق النبي
* في صحبة سورة الحج

ام هُمام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-23-2017, 06:05 PM   #124
مشرفة ملتقى الأسرة المسلمة


الصورة الرمزية ام هُمام
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 331

ام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond repute

افتراضي

      

*راقـــــت لـــــى*

📚🍃•° *كيف يفتح لك القرآن كنوزه؟9⃣* ••°

🌿| ••° *كيف يفتح لك القرآن كنوزه؟* ••°

● *المفتاح الحادي عشر: الحب ،،،*

• إذا أحببت شيئاً واحتل في قلبك مكانة كبيرة، تكبرُ بينك
وبينه العهود والمواثيق ..هذا في حب البشر لبعضهم، في
حب مخلوقٍ لمخلوقٍ مثله ..

💭فكيف إذا أحب الإنسانُ كلام ربه ....؟!

●وكبُرَ كلام الله في نفسه ..ما الذي يحصل في هذه العهود
والمواثيق بين العبد وربه؟
كيف سيكون هذا الإنسان في صحبته للقرآن؟
كيف سيتلقى القرآن؟
كيف سيعايشه ويدرسه؟؟

💭تأمل هذا الحب ورسول الله صلى الله عليه وسلم يقول
لجبريل عليه السلام ألا تُكثر من زيارتنا ..؟
وماهو إلا اشتياقاً للوحي الذي ينزل به ...

●وتأمله حين ضاقت عليه روحه ونفسه لما انقطع عنه الوحي،
حتى نزلت الآيات تُطمئن وتُسكن وتُسلي
{وَالضُّحَىٰ ° وَاللَّيْلِ إِذَا سَجَىٰ ° مَا وَدَّعَكَ رَبُّكَ وَمَا قَلَىٰ }


💭تأمله في ذاك النشيج الضارع والتوسل الطويل ...
"اللهم إني عبدك وابن عبدك وابن أمتك ناصيتي بيدك، ماضي
فيَّحكمك،عدل في قضاؤك، اسألك بكل اسم هو لك،سميت به
نفسك ، أو أنزلته في كتابك ، أو علمته أحداً من خلقك ، أو
استأثرت به في علم الغيب عندك .... "

كل هذا ليطلب ماذا؟؟؟
*"أن تجعل القرآن ربيع قلبي ..."*


●إنه *الحب* وليس شئٌ غيره ،،
الحب الذي إن رُزقته فتح لك القرآن أبوابه وكنوزه بلا قيدٍ ..
وتلذذتبالقرآن أكثر وأشهى مما يتلذذ أهل الشهوات بشهواتهم،
بل لا مقارنة ..!
التوقيع:
بسم الله الرحمن الرحيم
  1. وَالْعَصْرِ
  2. إِنَّ الإِنسَانَ لَفِي خُسْرٍ
  3. إِلاَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ
( رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ )

من مواضيعي في الملتقى

* تربية الأولاد في الإسلام
* قصص الأنبياء والرسل عليهم السلام
* العلاقات الأسرية - ستر العورة
* شخصـيـــات قـــرآنيــــة
* أبو أيوب الأنصاري - انفروا خفافا وثقالا
* سلسلة دروس فقه السيرة _أخلاق النبي
* في صحبة سورة الحج

ام هُمام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-30-2017, 09:27 PM   #125
مشرفة ملتقى الأسرة المسلمة


الصورة الرمزية ام هُمام
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 331

ام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond repute

افتراضي

      

راقت لي
عندما يكبر الأولاد
سيكون البيت خالياً من الفوضى واﻹزعاج
و لن تجد رسومات مضحكة على جدران المنزل أو أي ملصقات أو رسومات مليئة بالألوان على باب الثلاجة
عندما يكبر الأولاد
سأجلس لأقرأ كتابي المفضّل دون أن يأتي ابني الصغير لأمسح له وجهه أو ابنتي الصغيرة لتقفز عليّ و تضمني و تغمرني بالحب أو أن أحدا منهم يضع يده اللزقة على صفحات كتابي
عندما يكبر الأولاد
لن أجد ساندوتش المدرسة أسفل السرير أو بقايا بري أقلام متناثرة على مكتبي
أو بذر اليوسفي منثورا على أرضية الحجرات .
عندما يكبر الأولاد
لن أجد أحدا يلعب لعبته المفضلة في هاتفي أو من يفاجئني بتلك الرسالة ( عفوا لقد نفد رصيدكم ) من باقة المكالمات
عندما يكبر الأولاد
لن أستمع لصراخهم و هم يتجادلون من سيدخل الحمام أولاً أو توسل من يقف أمامه ليستعجل خروج اﻵخر فأضحك في سرّي من كلماتهم
عندما يكبر الأولاد
لن تجد أحدا يدخل عليك في منتصف الليل خائفا من حلم أو كابوس ويكون سريرك مأمنا لهم وظهرك حماية لرءوسهم
عندما يكبر الأولاد
سأمشي في السوبر ماركت غير متسارع الخطى دون أن أقلق لمروري في قسم الحلويات أو الألعاب
عندما يكبر الأولاد
أنا أعلم أن الحياة ستكون مختلفة
فهم سيغادرون العش ، والبيت سيصبح هادئاً ، وأعلم أن ذلك لن يعجبني أبدا ً، ولكن عندما يعودون إليّ مع أولادهم سأعود لذكرياتي القديمة و أعيشها ثانية ..
عندما يكبر اﻷولاد
قد ألوم نفسي كثيرا على عقابهم صغارا وهم لا يدركون سبب العقاب ويبكي قلبي فانكب على صورهم وهم اطفال أقبلها .
فعلاً تخيلت تلك المواقف كلها وغيرها الكثير ففاضت عيني ......
استمتعوا بكل لحظة مع الأولاد ...
فأحداث اليوم هي ذكريات المستقبل ..
استمتعوا بتربية أبنائكم فهي تجربة ثرية حقا ..
استمتعوا بأولادكم قبل ان يكبروا فتشارككم فيهم صوارف الحياة وملاهيها
وبقدر استمتاعكم بهم وهم صغار تستمتعون بهم وهم كبار ...
إلي الآباء والأمهات :
اليوم .. أولادكم يحاولون الحديث معكم ، وغدا ربما تنتظرون منهم الكلمة فلا تجدونها ،
اليوم .. يتمسحون بكم ويجلسون بجواركم ويرغبون في الذهاب معكم في كل مكان ،
أما غداً فستجدونهم يتضايقون جداً إذا قطعتم خلوتهم أو دخلتم عليهم وغالبا ما يرفضون الخروج معكم ،
اليوم قلوبهم كلها لكم ، أما غداً فقلوبهم لغيركم ، خاصة إذا لم تتركوا عندهم رصيدا لذلك وهم صغار ،
فنصيحة لي ولكم :
اشحنوا أرصدة كثيرة .. كثيرة .. في قلوب أولادكم وهم صغار يردوها لكم وهم كبار .
{ .. رَبِّ أَوْزِعْنِي أَنْ أَشْكُرَ نِعْمَتَكَ الَّتِي أَنْعَمْتَ عَلَيَّ وَعَلَىٰ وَالِدَيَّ وَأَنْ أَعْمَلَ صَالِحًا تَرْضَاهُ وَأَصْلِحْ لِي فِي ذُرِّيَّتِي ۖ إِنِّي تُبْتُ إِلَيْكَ وَإِنِّي مِنَ الْمُسْلِمِينَ } سورة اﻷحقاف.....
التوقيع:
بسم الله الرحمن الرحيم
  1. وَالْعَصْرِ
  2. إِنَّ الإِنسَانَ لَفِي خُسْرٍ
  3. إِلاَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ
( رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ )

من مواضيعي في الملتقى

* تربية الأولاد في الإسلام
* قصص الأنبياء والرسل عليهم السلام
* العلاقات الأسرية - ستر العورة
* شخصـيـــات قـــرآنيــــة
* أبو أيوب الأنصاري - انفروا خفافا وثقالا
* سلسلة دروس فقه السيرة _أخلاق النبي
* في صحبة سورة الحج

ام هُمام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-03-2017, 09:13 PM   #126
مشرفة ملتقى الأسرة المسلمة


الصورة الرمزية ام هُمام
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 331

ام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond repute

افتراضي

      

راقـــــت لـــــى

📚🍃 *تجربة في التدريب على المحافظة على الورد القرآني للطلاب والأبناء*

🔖تجربة بسيطة جربتها مع طلاب المرحلة المتوسطة، آتت ثمارها بحمد الله:طلبت
من طلاب المرحلة المتوسطة فتح المصحف وقراءة جزء من القرآن ليجربوا كم
يستغرق ذلك؟ حتى تبين لهم عملياً أن هذا العمل لا يتجاوز ٢٠ دقيقة!

🔖فقلت هل تعلمون أن استمراركم على هذا العمل يومياً يجعلكم تختمون القرآن كل
شهر؟ فرأيت الدهشة في وجوههم، ثم قلت لهم من يبدأ معي ختمة من اليوم.
فتحمس غالبهم. فقلت عليكم بالتالي:

١- قراءة الجزء الذي يوافق رقمه تاريخ اليوم حتى تعرف ما هو وردك اليومي بمجرد
الاطلاع على التاريخ ، وإياك أن تتحمس فتزيد على ذلك ، لأنك ستنسى مع الوقت ما هو
وردك لاختلافه عن تاريخ اليوم فيسبب الانقطاع، وإن كنت لا بد فاعلاً فأعد قراءة الجزء.

٢- عين وقت محدد ١٠ دقائق قبل أحد الصلوات و١٠ دقائق بعدها أو ٢٠ دقيقة قبل أحد
الصلوات ستكون كافية لإنهاء الورد.

🔖ثم صرت اذكرهم في كل حصة بالتاريخ ورقم الجزء.
ومع الوقت قل العدد ولكنه لم ينعدم ولله الحمد.
وبعد شهر أي بعد الختمة الأولى قلت لمن استمر :

●هل كان العمل صعباً؟ قالوا: لا
●هل قلل من أوقات لهوكم ولعبكم؟ قالوا: لا
●هل تعلمون أن لكم في كل حرف حسنة وفي كل حسنة عشرة أضعافهاإلى ٧٠٠ ضعف إلى
أضعاف كثيرة؟
فرأيت بعضهم يبتسم وبعضهم اغرورقت عيناه بالدموع فرحاً.
قلت لهم استمرارك بهذا العمل يجعل ختماتك للقرآن بعدد الأشهر التي تعيشها.

🔖ثم كنت لا أستغرب أن أجد المصحف في يد بعض الطلاب في الفسحة، وبعضهم يقول
لي وأنا أراقب عليه في الامتحان النهائي : أستاذ اليوم قريت الورد!
وأحد الطلاب أخبرني أن والده عمم الفكرة على عائلته كلها!
بعد ٤ سنوات تواصلت مع المجموعة الأولى فقالوا لازلنا نختم كل شهر!

🔖مشكلتنا مع أبنائنا أننا نحثهم على العمل الصالح ونتغافل عن :

١- إعطائهم الطريقة العملية لتنفيذه.
٢- جعلهم يمارسون ذلك العمل حتى يستشعروا بأنفسهم سهولته وإمكانية الاستمرار عليه.
٣- الاستمرار في الحث والمتابعة.
٤- ذكر التجارب الناجحة وتدوينها.

🔖أخي المعلم
🔖أخي الأب :
العمل سهل والتحدي الصعب هو الاستمرار في الحث والمتابعة.
كم لك من الأجور إن عملت أو شاركت بنشرها

*منقوووووووول*
التوقيع:
بسم الله الرحمن الرحيم
  1. وَالْعَصْرِ
  2. إِنَّ الإِنسَانَ لَفِي خُسْرٍ
  3. إِلاَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ
( رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ )

من مواضيعي في الملتقى

* تربية الأولاد في الإسلام
* قصص الأنبياء والرسل عليهم السلام
* العلاقات الأسرية - ستر العورة
* شخصـيـــات قـــرآنيــــة
* أبو أيوب الأنصاري - انفروا خفافا وثقالا
* سلسلة دروس فقه السيرة _أخلاق النبي
* في صحبة سورة الحج

ام هُمام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد
   
الكلمات الدلالية (Tags)
لـــــــــى, راقــــــــــت
 

   
الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


   
 

vBulletin® v3.8.7, Copyright ©, TranZ by Almuhajir
جميع الحقوق محفوظة لموقع العودة الإسلامي
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009