استخدم محرك جوجل للبحث في الملتقى

 

الرئيسية التسجيل البحث الرسائل طلب كود التفعيل تفعيل العضوية استعادة كلمة المرور
facebook facebook twetter twetter twetter twetter

المناسبات


   
العودة   ملتقى أحبة القرآن > ۩ واحــــــــة المرأة المسلمة ۩ > ملتقى الأسرة المسلمة
ملتقى الأسرة المسلمة يهتم بالقضايا الاجتماعية وأساليب تربية الأولاد وفقاً للمنهج الإسلامي
 

   
الملاحظات
 

إضافة رد
   
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم يوم أمس, 07:24 PM   #25
مشرفة ملتقى الأسرة المسلمة


الصورة الرمزية ام هُمام
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 427

ام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond repute

افتراضي

      

حكم.صيام.المرأة.إذا.طهرت.بعد.الفجر.tt


📩 السؤال :

إذا طَهُرَتِالمرأةُ بعدالفجرمباشرة ، هل تُمسِك وتصوم هذا اليوم ويُعَدُّ يومًا لها أم يكون عليها قضاء ذلك اليوم؟

🔖الإجابـة :

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله ، وعلى آله وصَحْبه ومن والاه ، أما بعد ُ:

فإذا انقطع دمالحيضقبل طلوعالفجرالصادق ولو بقليل ؛ فقدْ طَهُرَتِالمرأةُ ووَجَبَ عليها صيامُ ذلك اليوم ، ولو لم تَغتَسل إلا بعد طلوع الفجر ، قال الإمام مالك في (المدونة) :"إن رَأَتِ المرأة الطُّهْرَ قبل الفجر اغتسلت بعد الفجر ، وصيامُها مُجزِئ عنها.

⁉️وما إذا لم يَنقَطع الدم إلاَّ بعد طلوع الفجر - ولو بلحظة - فصيامُ ذلك اليوم غيرُ صحيح وعليها قضاؤه ، ولكنالعلماءقد اختلفوا فيمن انقطعَ حيضُها بعد الفجر : هل يجب عليها أن تُمسِك باقيَ النهار أم لا؟ على قولين :

1⃣ الأول‏ :‏ أنه يَلزَمُها الإمساكُ بقيةَ ذلك اليوم ِ؛ ولكنه لا يُحسَب لها ؛ بل يجب عليها القضاء ، وهو ما ذهب إليه أبو حنيفة ، والمشهور من مذهب أحمد.

2⃣ والثاني ‏:‏ أنه لا يَلزمُها أن تُمسِك بقيةَ ذلك اليومِ ، وهو مذهب مالك والشافعي ؛ قال الإمام مالك : "إنْ رَأَتِ الطُّهْرَ بعدَ الفجر ، فليست بصائمة ، ولْتأكُلْ ذلك اليوم".

🔰 قـال ابن قُدَامَةَ في (المغْني) :

"فأمَّا مَن يُباح له الفِطْرُ في أول النهار ظاهرًا وباطنًا -كالحائض والنفساء والمسافر والصبي والمجنون والكافر والمريض- إذا زَالت أعذارُهم في أثناء النهار ؛ فطَهُرت الحائض والنفساء ، وأقام المسافر ، وبَلَغَ الصبي ، وأفاق المجنون ، وأسلم الكافر ، وصَحَّ المريض المُفطِر، ففيهم روايتان: إحداهما يَلزَمهم الإمساكُ في بقية اليوم ، وهو قول أبي حنيفة والثوري والأوزاعي..." إلى أن قال : "والثانية : لا يَلزمهم الإمساك ُ، وهو قول مالك والشافعيِّ". انتهى.

✅ والراجح هو ما ذهب إليه الإمام مالك والشافعيُّ ؛ لعدم الدليل على وجوب الإمساك ، وعلى كِلاَ القولين يَلزَمُ المرأة قضاءُ هذا اليوم‏.‏

👈 وأما إذا شَكَّت المرأة التي طَهُرَتْ مِن الحيض فيما إذا كان طُهْرُها قَبْل الفجر أم لا؟

فهذه عليها أنْ تصوم ذلك اليوم الذي طَهُرت فيه ، ثم يجب عليها قضاؤه بعد ذلك.

🔹قـال الدسوقي المالكي في (حاشيته على الشرح الكبير) : "يعني أنها إذا شَكَّتْ بعد الفجر هل طَهُرَتْ قبل الفجر أو بعده؟ فإنه يجب عليها الإمساك ُ؛ لاحتمال طُهْرِها قَبْله ، والقضاء ُ؛ لاحتماله بعده". والله أعلم.

طظƒظ… ط§ظ„ظ…ط±ط£ط© ط¥ط°ط§ ط·ظط±طھ ط¨ط¹ط¯ ط§ظ„ظپط¬ط± - ط®ط§ظ„ط¯ ط¹ط¨ط¯ ط§ظ„ظ…ظط¹ظ… ط§ظ„ط±ظپط§ط¹ظٹ - ط·ط±ظٹظ‚ ط§ظ„ط¥ط³ظ„ط§ظ…
التوقيع:
بسم الله الرحمن الرحيم
  1. وَالْعَصْرِ
  2. إِنَّ الإِنسَانَ لَفِي خُسْرٍ
  3. إِلاَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ
( رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ )

من مواضيعي في الملتقى

* فـتـاوى الـمـرأة والـصـيـام
* فـتـاوى ورسـائـل شـهـر رمـضـان
* الرسائل المنتشرة في مواقع التواصل الغير الصحيحة
* الإعجاز العلمي في القرآن والسنة (الحيوان )
* مقاصد السور في القرآن الكريم
* قوت القلوب
* فائدة في كل يوم

ام هُمام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد
   
الكلمات الدلالية (Tags)
الـمـرأة, فـتـاوى, والـصـيـام
 

   
الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
فـتـاوى ورسـائـل شـهـر رمـضـان ام هُمام ملتقى الآداب و الأحكام الفقهية 63 يوم أمس 07:12 PM


   
 

vBulletin® v3.8.7, Copyright ©, TranZ by Almuhajir
جميع الحقوق محفوظة لموقع العودة الإسلامي
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009