استخدم محرك جوجل للبحث في الملتقى

 

الرئيسية التسجيل البحث الرسائل طلب كود التفعيل تفعيل العضوية استعادة كلمة المرور
facebook facebook twetter twetter twetter twetter
التميز في هذا اليوم
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
مصحف صادق النظام
بقلم : الحج الحج

المناسبات


   
العودة   ملتقى أحبة القرآن > ۩ ملتقى العلـــم الشرعـــي ۩ > ملتقى القرآن الكريم وعلومه > قسم تفسير القرآن الكريم
قسم تفسير القرآن الكريم يهتم بكل ما يخص تفسير القرآن الكريم من محاضرات وكتب وغيرذلك
 

   
الملاحظات
 

إضافة رد
   
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 04-26-2015, 01:39 PM   #1

 
الملف الشخصي:





 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 0

بن الإسلام غير متواجد حاليا

افتراضي تدبروا القرآن يا أمة القرآن ... رحلة يومية

      

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

قال الله تبارك وتعالى :

(( أَفَلا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ أَمْ عَلَى قُلُوبٍ أَقْفَالُهَا )) سورة محمد الآية 24

وقال تعالى :

(( أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا )) (82) النساء

وقال تعالى :


(( أَفَلَمْ يَدَّبَّرُوا الْقَوْلَ أَمْ جَاءَهُم مَّا لَمْ يَأْتِ آبَاءَهُمُ الْأَوَّلِينَ )) (68) المؤمنون

لذلك :

موعدنا كل يوم مع سلسلة تدبر القرآن لنحيا به ونسعد به فى الدنيا والآخرة

اثبت وجودك .. تقرأ وترحل شارك معنا برد أو بموضوع


أكتب تعليق على الموضوع مستخدماً حساب الفيس بوك

التوقيع:

من مواضيعي في الملتقى

* تدبروا القرآن يا أمة القرآن ... رحلة يومية
* اسطوانة من هو الله
* هل أنت انسان موفق ... الشنقيطى
* فضل الصحابة رضى الله عنهم - مجموعة بيت عطاء الخير
* مواقف اسلامية - د. عبد الرحمن العدوى
* ‏تكريم الإسلام للنفس الإنسانية – د. راغب السرجاني
* مبادىء المعاملات والآداب من القرآن الكريم - سلسلة متجددة : بقلم صابر عباس

بن الإسلام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-26-2015, 02:55 PM   #2

 
الملف الشخصي:





 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 0

بن الإسلام غير متواجد حاليا

افتراضي معنى الاستعاذة

      

ومعنى أعوذ بالله من الشيطان الرجيم ،

أي : أستجير بجناب الله من الشيطان الرجيم أن يضرني في ديني أو دن
ياي ، أو يصدني عن فعل ما أمرت به ، أو يحثني على فعل ما نهيت عنه ؛ فإن الشيطان لا يكفه عن الإنسان إ
لا الله ؛
( تفسير القرآن العظيم )

وفيها اظهار العبودية لله عز وجل

تتجرد من كل الأسباب وتلجأ الى مسبب الأسباب

تعلن أنه لا حول ولا قوة إلا بالله عز وجل

تقول يا رب أنا لا أستطيع دفع الشر عنى فمن لى غيرك أستغيث به وألتجأ إليه لدفع ذلك الشر عنّى

--------------

تفكروا عند قول الاستعاذة فى هذه المعانى وحاول أن تعيش حياة الربانية والعبودية لله تبارك وتعالى

------------------------------------------

والى اللقاء مع حلقة جديدة إن شاء الله

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

التوقيع:

من مواضيعي في الملتقى

* تدبروا القرآن يا أمة القرآن ... رحلة يومية
* اسطوانة من هو الله
* هل أنت انسان موفق ... الشنقيطى
* فضل الصحابة رضى الله عنهم - مجموعة بيت عطاء الخير
* مواقف اسلامية - د. عبد الرحمن العدوى
* ‏تكريم الإسلام للنفس الإنسانية – د. راغب السرجاني
* مبادىء المعاملات والآداب من القرآن الكريم - سلسلة متجددة : بقلم صابر عباس

بن الإسلام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-26-2015, 07:56 PM   #3
مشرفة ملتقى الأسرة المسلمة


الصورة الرمزية ام هُمام
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 309

ام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond repute

افتراضي

      

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين
بارك الله فيكم
التوقيع:
بسم الله الرحمن الرحيم
  1. وَالْعَصْرِ
  2. إِنَّ الإِنسَانَ لَفِي خُسْرٍ
  3. إِلاَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ
( رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ )

من مواضيعي في الملتقى

* الصوم.. معناه.. أركانه.. وشروطه
* دورة / شرح الأصول الثلاثة
* ❏ الليالي العشر وفضلها ❏
* محرمات استهان بها الناس
* مخالفات نسائية في الصلاة
* سنن منسية
* الأخوة في الله للشيخ محمد حسان

ام هُمام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-27-2015, 10:33 AM   #4

 
الملف الشخصي:





 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 0

بن الإسلام غير متواجد حاليا

افتراضي

      

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

-----------------------------------

(( بسم الله الرحمن الرحيم ))

و البسملة إستعانة بالله، و إستعاذة به ، و لجوء إليه سبحانه و تعالى

و معنى بسم الله:

أي بالله أبدأ . بمعنى بدأت بعون الله و توفيقه و بركته ; و هذا تعليم من الله تعالى لعباده ، ليذكروا اسمه تعالى عند البدء في كل شيء ، حتى يكون الافتتاح ببركة الله جلّ و عزّ ، فينبغي ذكرها قبل كل قول أو عمل ليبارك الله فيه

تدبر فيها معنى العبودية

وفيها تحقيق لكلمة : لا حول ولا قوة إلا بالله

فنحن فقراء والله هو الغنى

ضعفاء والله هو القوى

جهلاء ولا علم لنا إلا ما علمنا الله ولا فهم لنا إلا ما فهمنا الله

لذلك نحتاج الى الله فى كل لحظة فنبدأ كل قول وكل عمل بالاستعانة بالله فنقول : بسم الله

--------------------------

ثم تدبر أخى الكريم

بسم الله

فإن لفظ الجلالة ( الله ) : هو اسم علم لله عز وجل لا يتسمّى به غيره سبحانه

ويقال هو الاسم الله الأعظم

فهو يجمع كل صفات الجلال والجمال لله عز وجل

------------------------

ثم تدبر : بسم الله الرحمن الرحيم

ولم يقل بسم الله المنتقم

ليقربك اليه ويفتح لك باب التوبة والرجوع والانابة اليه مهما كثرت ذنوبك فهو الرحمن الرحيم
--------------------------------------------

وغدا إن شاء الله رحلة جديدة
التوقيع:

من مواضيعي في الملتقى

* تدبروا القرآن يا أمة القرآن ... رحلة يومية
* اسطوانة من هو الله
* هل أنت انسان موفق ... الشنقيطى
* فضل الصحابة رضى الله عنهم - مجموعة بيت عطاء الخير
* مواقف اسلامية - د. عبد الرحمن العدوى
* ‏تكريم الإسلام للنفس الإنسانية – د. راغب السرجاني
* مبادىء المعاملات والآداب من القرآن الكريم - سلسلة متجددة : بقلم صابر عباس

بن الإسلام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-27-2015, 03:43 PM   #5

 
الملف الشخصي:





 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 0

بن الإسلام غير متواجد حاليا

افتراضي

      

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
----------

الحمد لله رب العالمين

هو الله المتفرِّد بالثناء والحمد، المستحقُّ للعظمة والمجد، خلقَنا في هذه الحياة لنكون له عبدًا، وكلُّنا لهُ عبد، جلَّت قُدْرته، وكَمُلَت صفاته، وتقدَّست أسماؤه، وحقَّ علينا ولاؤه، ففاتحة الكتاب استهلتْ بالحمد، وهي القصد الأسمى لكل قصد.

قال الله - تعالى -: ﴿ الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ ﴾ [الفاتحة: 2].

فله المرجع والمآل، والثناء في كل الأحوال، نَعْمَاؤُهُ لا تُعَدُّ ولا تحصى، فهي أجلُّ وأعظم من أن تعد أو أن تُحْصَى.

قال الله - تعالى -: ﴿ وَإِنْ تَعُدُّوا نِعْمَةَ اللَّهِ لَا تُحْصُوهَا إِنَّ اللَّهَ لَغَفُورٌ رَحِيمٌ ﴾ [النحل: 18].

والحمد لله على أجل النعم وأعظمها، وأشرفها وأعزها، فبها ينال المرء الدرجات العلى، وبها ساد الأنبياء مجدًا وعُلا.

إنها نِعْمَةُ الإيمان بالله الواحد الديَّان، نِعْمَةٌ أهلَّت أنوارها على كل النعم، وأشرقت بها الظلم، وأضاءت دروب العرب والعجم.



معنى الحمد : وصف المحمود بالكمال مع المحبة، والتعظيم



فالله هو المستحق سبحانه بكمال الحمد فنعمه علينا سابغة تحيطنا من جميع الجوانب نعم ظاهرة ونعم باطنة فالحمد لله رب العالمين



تدبر أخى الكريم وأنت تقول الحمد لله رب العالمين تدبر وتفكر فى نعمه عليك



وتدبر قوله سبحانه : رب العالمين كم فيها من الرحمة والحنان والطمأنينة للقلب


فمهما بعدت عنه فهو ربك الذى يعطى بلا حدود ويفتح لك طريق العودة اليه لأنه رب العالمين لا سبيل لنا إلا سبيل الله


ثم تدبر فى كلمة ( العالمين ) لتعرف أنك لست وحدك فى هذه الكون فهناك أمم كثيرة لا يحصيها إلا الله هو خالقها ورازقها

قال تعالى:﴿ وَمَا مِنْ دَابَّةٍ فِي الْأَرْضِ وَلَا طَائِرٍ يَطِيرُ بِجَنَاحَيْهِ إِلَّا أُمَمٌ أَمْثَالُكُمْ مَا فَرَّطْنَا فِي الْكِتَابِ مِنْ شَيْءٍ ثُمَّ إِلَى رَبِّهِمْ يُحْشَرُونَ ﴾ [الأنعام:38].




قال تعالى :
﴿ وَمَا مِنْ دَابَّةٍ فِي الْأَرْضِ إِلَّا عَلَى اللَّهِ رِزْقُهَا وَيَعْلَمُ مُسْتَقَرَّهَا وَمُسْتَوْدَعَهَا كُلٌّ فِي كِتَابٍ مُبِينٍ(6)وَهُوَ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ﴾ ( سورة هود )

سبحانه فهو رب العالمين
---------------------------------


والى رحلة جديدة إن شاء الله
التوقيع:

من مواضيعي في الملتقى

* تدبروا القرآن يا أمة القرآن ... رحلة يومية
* اسطوانة من هو الله
* هل أنت انسان موفق ... الشنقيطى
* فضل الصحابة رضى الله عنهم - مجموعة بيت عطاء الخير
* مواقف اسلامية - د. عبد الرحمن العدوى
* ‏تكريم الإسلام للنفس الإنسانية – د. راغب السرجاني
* مبادىء المعاملات والآداب من القرآن الكريم - سلسلة متجددة : بقلم صابر عباس

بن الإسلام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-28-2015, 10:42 AM   #6

 
الملف الشخصي:





 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 0

بن الإسلام غير متواجد حاليا

افتراضي

      

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

----------------------------------------------------------------


(( الرحمن الرحيم ))



عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه أنه قال : (قدم على رسول الله صلى الله عليه وسلم بسبي فإذا امرأة من السبي تبتغي إذا وجدت صبياً في السبي أخذته فألصقته ببطنها وأرضعته فقال لنا رسول الله صلى الله عليه وسلم)) : أترون هذه المرأة طارحة ولدها في النار؟ قلنا: لا والله ، وهى تقدر على أن لا تطرحه فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم :لله أرحم بعباده من هذه بولدها ) .[رواه مسلم]
وعن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم : قال : (( لو يعلم المؤمن ما عند الله من العقوبة ما طمع بجنته أحد ولو يعلم الكافر ما عند الله من الرحمة ما قنط من جنته أحد لو يعلم الكافر ما عند الله من الرحمة )) [رواه مسلم] .
وقال صلى الله عليه وسلم « ولما خلق الخلق كتب في كتابه فهو عنده : إن رحمتي سبقت غضبي » [رواه البخاري ومسلم].

-----------

فوائد مختارة من شرح د/ نوال العيد حفظها الله على ا لنهج الأسمى في شرح أسماء الله الحسنى

(الرحمن - الرحيم)


معنى الاسمين في حق الله تعالى:
الاسمان مشتقان من الرحمة
و"الرحمن" أشدّ مبالغة من "الرحيم"
ولكن مالفرق بينهما؟

الأول: أن اسم "الرحمن" هو ذو الرحمة الشاملة لجميع الخلائق قي الدنيا وللمؤمنين في الآخرة، و"الرحيم" هو ذو الرحمة للمؤمنين يوم القيامة، واستدلوا بقوله تعالى: (ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ الرَّحْمَنُ)، وقوله: (الرَّحْمَنُ عَلَى الْعَرْشِ اسْتَوَى)، فذكر الاستواء باسمه "الرحمن" ليعم جميع خلقه برحمته فكما أن العرش يعم جميع مخلوقاته فرحمته تتسع لجميع المخلوقات.
وقال: (وَكَانَ بِالْمُؤْمِنِينَ رَحِيمًا )، فخص المؤمنين باسم "الرحيم" ولكن يشكل عليه قوله تعالى: (إِنَّ اللّهَ بِالنَّاسِ لَرَؤُوفٌ رَّحِيمٌ).

الثاني: هو أن "الرحمن" دال على صفة ذاتية و"الرحيم" دال على صفة فعلية.
فالأول دال على أن الرحمة صفته، والثاني دال على أنه يرحم خلقه برحمته، وإذا أردت فهم هذا فتأمل قوله: (وَكَانَ بِالْمُؤْمِنِينَ رَحِيمًا ) وقوله: (إِنَّهُ بِهِمْ رَؤُوفٌ رَّحِيمٌ) ولم يجيء قط "رحمن بهم" فعلم أن "رحمن" هو الموصوف بالرحمة، و"رحيم" هو الراحم برحمته، .

**************************


فتدبر أخى الكريم وأنت تقرأ : الرحمن الرحيم فى سورة الفاتحة التى تقرأ يوميا سبعة عشر مرة فى الفرائض بخلاف النوافل

لتعلم مدى سعة رحمة الله عز وجل

وهو ينادى عليك فى كل لحظة أنه هو الرحمن الرحيم فإلى من تذهب والى من تفر وتهرب

ومن ستجده أرحم عليك من الله

فهيا بنا نعود ونرجع الى الله الرحمن الرحيم
----------------------------------------------------

والى رحلة جديدة إن شاء الله مع تدبر القرآن

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
التوقيع:

من مواضيعي في الملتقى

* تدبروا القرآن يا أمة القرآن ... رحلة يومية
* اسطوانة من هو الله
* هل أنت انسان موفق ... الشنقيطى
* فضل الصحابة رضى الله عنهم - مجموعة بيت عطاء الخير
* مواقف اسلامية - د. عبد الرحمن العدوى
* ‏تكريم الإسلام للنفس الإنسانية – د. راغب السرجاني
* مبادىء المعاملات والآداب من القرآن الكريم - سلسلة متجددة : بقلم صابر عباس

بن الإسلام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد
   
الكلمات الدلالية (Tags)
..., آلة, القرآن, تدبروا, يا, يومية, رحلة
 

   
الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 2 ( الأعضاء 0 والزوار 2)
 
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
لاتحفظ القرآن بل ..{إجعل القرآن يحفظك} اختكم ملكه بديني ملتقى القرآن الكريم وعلومه 7 12-11-2015 06:14 PM
أريد أن أحفظ القرآن لكنني لا أعرف ما هي الطريقة التي أحفظ بها القرآن الكريم قرة عيون الموحدين ملتقى القرآن الكريم وعلومه 5 09-23-2012 05:55 PM
أين علوم القرآن فى قسم القرآن الكريم وعلومه؟؟ خديجة ملتقى الاقتراحات والشكاوى 0 03-26-2012 07:35 PM
تابع حصري القرآن الكريم المصحف كامل لعدة شيوخ ملتقى أحبة القرآن خالددش ملتقى الصوتيات والمرئيات والفلاشات الدعوية 9 11-04-2011 08:48 PM
حصري القرآن الكريم المصحف كامل لعدة شيوخ ملتقى أحبة القرآن خالددش ملتقى الصوتيات والمرئيات والفلاشات الدعوية 26 09-16-2011 12:12 PM


   
 

vBulletin® v3.8.7, Copyright ©, TranZ by Almuhajir
جميع الحقوق محفوظة لموقع العودة الإسلامي
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009