استخدم محرك جوجل للبحث في الملتقى

 

الرئيسية التسجيل البحث الرسائل طلب كود التفعيل تفعيل العضوية استعادة كلمة المرور
facebook facebook twetter twetter twetter twetter
التميز في هذا اليوم
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
رحلة الإسراء والمعراج موضحة على خرائط جوجل أسامة سعيدان hd
بقلم : Dr Nadia
قريبا

المناسبات


   
العودة   ملتقى أحبة القرآن > ۩ ملتقى العلـــم الشرعـــي ۩ > ملتقى التاريخ الإسلامي > قسم السيرة النبوية
قسم السيرة النبوية سيرته صلى الله عليه وسلم ،غزواته،اصحابه،أزواجه
 

   
الملاحظات
 

إضافة رد
   
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 09-12-2012, 08:30 PM   #1

 
الملف الشخصي:





 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 0

الشيخ عبده غير متواجد حاليا

رساله دفاعا عن النبي الكريم محمد صلي الله عليه وسلم

      

ايها المسلمون
بين الحين والاخر هناك من شياطين الانس هاؤلاء السفهاء ضعفاء العقو ل
من يطل علينا بأسأته لشخص نبينا الكريم صلي الله عليه وسلم
تارة برسوم مسيئة تنبع من بلاد كفر والحاد
وتارة أخري بفلم سنمائي مصنوع بيد شياطين كفار مرضة حاقدين علي الاسلام والمسلمين
وتارة أخري بكلمات والفاظ قبيحة قذرة لا تخرخ الي من أفواه نجسة لآصحاب قلوب مريضة لآفراد كفار لا دين لهم ولا عقيدة سليمة بل اصحاب شهوات ونزوات ودنيا فانية وزخرف باهر فتان لا قيمة ولا معني لة
وهذا ما طل به علينا بعض هاؤلاء الشياطين المرضة من شياطين الانس وهذا أقل ما يقال فيهم خاصة في الايام الاخيرة منذ ساعات معدودة
حتي كان رد الفعل من جانبنا نحن المسلمين أصحاب الدين واتباع النبي بأن سار بعضنا وغضب لنبية ولدينة اللذي أهين
والبعض الاخر مر الامر عليه مرور الكرام وكأن الامر لا يعنيه
وكأن نبيه لم يهان فيحزن قلبة علي ذالك وكأن دينة لم يساء له بالآسائة فيصور لنصرة دينه اللذي أرتضاه الله لنا دينا
ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم

عباد الله
يا أمة الاسلام يا أمة النبي عليه الصلاة والسلام
ان من يتأمل فيما يقومو به هاؤلاء الفاسدين المفسدين المضلين المضلولين
وما يثيروه من كذب وبهتان وفساد بين العباد في سائر البلاد
سيعلم علم اليقين وسيجد ان السبب وراء ذالك كلة
هوالعداوة والبغضاء و حقدهم الدفين علي الاسلام والمسلمين من قديم الازل كما كان حال أجدادهم وبأبائهم من قبل
وصدق قول ربي حين قال في محكم أياته وهو أصدق القائلين
(وَلَنْ تَرْضَى عَنْكَ الْيَهُودُ وَلَا النَّصَارَى حَتَّى تَتَّبِعَ مِلَّتَهُمْ قُلْ إِنَّ هُدَى اللَّهِ هُوَ الْهُدَى وَلَئِنِ اتَّبَعْتَ أَهْوَاءَهُمْ بَعْدَ الَّذِي جَاءَكَ مِنَ الْعِلْمِ مَا لَكَ مِنَ اللَّهِ مِنْ وَلِيٍّ وَلَا نَصِيرٍ ) البقرة
قال بن كثير في تفسيرة
والمعني
لَيْسَتِ الْيَهُودُ -يَا مُحَمَّدُ -وَلَا النَّصَارَى بِرَاضِيَةٍ عَنْكَ أَبَدًا، فَدَعْ طَلَبَ مَا يُرْضِيهِمْ وَيُوَافِقُهُمْ، وَأَقْبِلْ عَلَى طَلَبِ رِضَا اللَّهِ فِي دُعَائِهِمْ إِلَى مَا بَعَثَكَ اللَّهُ بِهِ مِنَ الْحَقِّ.
وَقَوْلُهُ تَعَالَى: {قُلْ إِنَّ هُدَى اللَّهِ هُوَ الْهُدَى} أَيْ: قُلْ يَا مُحَمَّدُ: إِنَّ هُدَى اللَّهِ الذِي بَعَثَنِي بِهِ هُوَ الْهُدَى، يَعْنِي: هُوَ الدِّينُ الْمُسْتَقِيمُ الصَّحِيحُ الْكَامِلُ الشَّامِلُ.لجميع نواحي الحياه وشئون العباد

ولاكن لم يرضو بذالك ولم يوافق هواهم وما هم عليه من الضلال

والكفرفأخذوبتلفيك الكذب والبهتان
وهنا ليس الكذب علي النبي بل علي رب العالمين خالقهم
والمصيب أشد وأكبر

نسبو اليه الولد والشريك له في ملكة والله برئ منهم ومن كذبهم
قال الله تعالي
( وَقَالُوا اتَّخَذَ اللَّهُ وَلَدًا سُبْحَانَهُ بَلْ لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ كُلٌّ لَهُ قَانِتُونَ (116) بَدِيعُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَإِذَا قَضَى أَمْرًا فَإِنَّمَا يَقُولُ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ ) البقرة
قال الله تعالي
( لَقَدْ كَفَرَ الَّذِينَ قَالُوا إِنَّ اللَّهَ ثَالِثُ ثَلَاثَةٍ وَمَا مِنْ إِلَهٍ إِلَّا إِلَهٌ وَاحِدٌ وَإِنْ لَمْ يَنْتَهُوا عَمَّا يَقُولُونَ لَيَمَسَّنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ) المائدة
قال الله تعالي
( وَإِذْ قَالَ اللَّهُ يَا عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ أَأَنْتَ قُلْتَ لِلنَّاسِ اتَّخِذُونِي وَأُمِّيَ إِلَهَيْنِ مِنْ دُونِ اللَّهِ قَالَ سُبْحَانَكَ مَا يَكُونُ لِي أَنْ أَقُولَ مَا لَيْسَ لِي بِحَقٍّ إِنْ كُنْتُ قُلْتُهُ فَقَدْ عَلِمْتَهُ تَعْلَمُ مَا فِي نَفْسِي وَلَا أَعْلَمُ مَا فِي نَفْسِكَ إِنَّكَ أَنْتَ عَلَّامُ الْغُيُوبِ (116) مَا قُلْتُ لَهُمْ إِلَّا مَا أَمَرْتَنِي بِهِ أَنِ اعْبُدُوا اللَّهَ رَبِّي وَرَبَّكُمْ وَكُنْتُ عَلَيْهِمْ شَهِيدًا مَا دُمْتُ فِيهِمْ فَلَمَّا تَوَفَّيْتَنِي كُنْتَ أَنْتَ الرَّقِيبَ عَلَيْهِمْ وَأَنْتَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدٌ)المائدة
قال الله تعالي
(وَقَالَتِ الْيَهُودُ عُزَيْرٌ ابْنُ اللَّهِ وَقَالَتِ النَّصَارَى الْمَسِيحُ ابْنُ اللَّهِ ذَلِكَ قَوْلُهُمْ بِأَفْوَاهِهِمْ يُضَاهِئُونَ قَوْلَ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ قَبْلُ قَاتَلَهُمُ اللَّهُ أَنَّى يُؤْفَكُونَ (30) اتَّخَذُوا أَحْبَارَهُمْ وَرُهْبَانَهُمْ أَرْبَابًا مِنْ دُونِ اللَّهِ وَالْمَسِيحَ ابْنَ مَرْيَمَ وَمَا أُمِرُوا إِلَّا لِيَعْبُدُوا إِلَهًا وَاحِدًا لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ سُبْحَانَهُ عَمَّا يُشْرِكُونَ)التوبة

قال الله تعالي
(وَقَالَتِ الْيَهُودُ لَيْسَتِ النَّصَارَى عَلَى شَيْءٍ وَقَالَتِ النَّصَارَى لَيْسَتِ الْيَهُودُ عَلَى شَيْءٍ وَهُمْ يَتْلُونَ الْكِتَابَ كَذَلِكَ قَالَ الَّذِينَ لَا يَعْلَمُونَ مِثْلَ قَوْلِهِمْ فَاللَّهُ يَحْكُمُ بَيْنَهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فِيمَا كَانُوا فِيهِ يَخْتَلِفُونَ) البقرة
قال الله تعالي
(وَقَالُوا كُونُوا هُودًا أَوْ نَصَارَى تَهْتَدُوا قُلْ بَلْ مِلَّةَ إِبْرَاهِيمَ حَنِيفًا وَمَا كَانَ مِنَ الْمُشْرِكِينَ (135) قُولُوا آمَنَّا بِاللَّهِ وَمَا أُنْزِلَ إِلَيْنَا وَمَا أُنْزِلَ إِلَى إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ وَالْأَسْبَاطِ وَمَا أُوتِيَ مُوسَى وَعِيسَى وَمَا أُوتِيَ النَّبِيُّونَ مِنْ رَبِّهِمْ لَا نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِنْهُمْ وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ (136) فَإِنْ آمَنُوا بِمِثْلِ مَا آمَنْتُمْ بِهِ فَقَدِ اهْتَدَوْا وَإِنْ تَوَلَّوْا فَإِنَّمَا هُمْ فِي شِقَاقٍ فَسَيَكْفِيكَهُمُ اللَّهُ وَهُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ )البقرة
وبعد هذا كله مازال الحقد الراقد في قلوبهم يدفعهم الي الكذب والبهتان
وتلفيق الاسائة الي دين الله العظيم والي شخص نبيه الكريم خاتم الانبياء والمرسلين صلي الله عليه وسلم
لذالك أيها الافاضل ليس من المبالغة حين يقال أننا أصحاب نعمة عظيمة بأننا ننتمي الي دين الله العظيم دين ألا سلام وأتباع خاتم أنبيائه ورسلة خير خلق الله بين سمائة وأرضة
وخير أمة أخرجة للناس الي أن يرث الله الارض ومن عليها
ولو كره الكافرون وحقد الحاقدون وتأمر المتأمرون

فلا عجب في ذالك فأنبياء الله في حماه وحفظة وعناية متكفل بنصرهم علي من عاداهم عبر العصور ومر ألازمان
وفي يوم من ألايام لامحالة سيعلم أهل الظلم والطغيان وألاسائه لآنبياء الله تعالي ورسلة أي منقلب ينقلبيون جزأ علي ما كانو يعملون في دار العمل وألابتلاء
قال تعالي
فَمَنْ يُرِدِ اللَّهُ أَنْ يَهْدِيَهُ يَشْرَحْ صَدْرَهُ لِلْإِسْلَامِ وَمَنْ يُرِدْ أَنْ يُضِلَّهُ يَجْعَلْ صَدْرَهُ ضَيِّقًا حَرَجًا كَأَنَّمَا يَصَّعَّدُ فِي السَّمَاءِ كَذَلِكَ يَجْعَلُ اللَّهُ الرِّجْسَ عَلَى الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ (125) وَهَذَا صِرَاطُ رَبِّكَ مُسْتَقِيمًا قَدْ فَصَّلْنَا الْآيَاتِ لِقَوْمٍ يَذَّكَّرُونَ (126) لَهُمْ دَارُ السَّلَامِ عِنْدَ رَبِّهِمْ وَهُوَ وَلِيُّهُمْ بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ (127) وَيَوْمَ يَحْشُرُهُمْ جَمِيعًا يَا مَعْشَرَ الْجِنِّ قَدِ اسْتَكْثَرْتُمْ مِنَ الْإِنْسِ وَقَالَ أَوْلِيَاؤُهُمْ مِنَ الْإِنْسِ رَبَّنَا اسْتَمْتَعَ بَعْضُنَا بِبَعْضٍ وَبَلَغْنَا أَجَلَنَا الَّذِي أَجَّلْتَ لَنَا قَالَ النَّارُ مَثْوَاكُمْ خَالِدِينَ فِيهَا إِلَّا مَا شَاءَ اللَّهُ إِنَّ رَبَّكَ حَكِيمٌ عَلِيمٌ (128) وَكَذَلِكَ نُوَلِّي بَعْضَ الظَّالِمِينَ بَعْضًا بِمَا كَانُوا يَكْسِبُونَ (129) يَا مَعْشَرَ الْجِنِّ وَالْإِنْسِ أَلَمْ يَأْتِكُمْ رُسُلٌ مِنْكُمْ يَقُصُّونَ عَلَيْكُمْ آيَاتِي وَيُنْذِرُونَكُمْ لِقَاءَ يَوْمِكُمْ هَذَا قَالُوا شَهِدْنَا عَلَى أَنْفُسِنَا وَغَرَّتْهُمُ الْحَيَاةُ الدُّنْيَا وَشَهِدُوا عَلَى أَنْفُسِهِمْ أَنَّهُمْ كَانُوا كَافِرِينَ وختاما ألم نسمع ونتدبر قول ربنا وهو أصدق القائلين
أعوذبالله من الشيطان الرجيم

مَا يَوَدُّ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ وَلَا الْمُشْرِكِينَ أَنْ يُنَزَّلَ عَلَيْكُمْ مِنْ خَيْرٍ مِنْ رَبِّكُمْ وَاللَّهُ يَخْتَصُّ بِرَحْمَتِهِ مَنْ يَشَاءُ وَاللَّهُ ذُو الْفَضْلِ الْعَظِيمِ (105)
البقرة

فالحمد للله رب العالمين والاله الواحد لجميع الخلق أنسهم وجنهم
نحمده سبحانة علي أن هدانا لدينه الحنيف وجعل لنا محمد صلي الله عليه وسلم نبيا ومعلما وما كنا لنهتدي لولا أن هدانا الله.................وأخردعوانا أن الحمد للله رب العالمين والصلاة والسلام علي نبيه الكريم ورحمة الله تعالي للعالمين سيدنا محمد وعلي اله وصحبة أجمعين



اثبت وجودك .. تقرأ وترحل شارك معنا برد أو بموضوع


أكتب تعليق على الموضوع مستخدماً حساب الفيس بوك

التوقيع:
حسنات لا يعلم عددها الا الله
= سبحان الله العظيم وبحمده =ا للهم صلي وسلم على نبينا محمد
= لا اله الا الله ولا حول ولا قوة الا بالله = سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم = أستغفر الله الذى لا اله الا هو الحى القيوم وأتوب أليه - ثلاث مرات - = لا إلهَ إلاّ اللّهُ وحْـدَهُ لا شَـريكَ لهُ، لهُ المُـلْكُ ولهُ الحَمْـد
وهُوَ على كُلّ شَيءٍ قَدير = سبحان الله وبحمده عَدَدَ خَلْـقِه ، وَرِضـا نَفْسِـه ، وَزِنَـةَ عَـرْشِـه ، وَمِـدادَ كَلِمـاتِـه -ثلاث مرات -

من مواضيعي في الملتقى

* إسطوانة موسوعة سلاسل الشيخ محمد حسين يعقوب
* مفاجأة عظيمة إسطوانة نداءات الرحمن من آيات القرآن
* بشري احدث اصدار من اسطوانة كلمه للعلامه الفاضل محمد حسان
* وتتوالي الحصريات اسطوانة مصحف الحرمين الشريفين .. بالصوت والقراءة بحجم 182 ميجا فقط
* تحميل أسطوانة (هذا طريقك بدايته الموت فالقبر ونهايته...الجنه او النار)
* الكنز الاسلامي الحصري جميع اسطوانات موقع طريق الاسلام
* موقع رائع لمعرفة معلومات عن رحلات الطائرات ومراقبة مصارها عبر الاقمار الصناعية

الشيخ عبده غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-13-2012, 01:24 AM   #2
مشرفة ملتقى الأسرة المسلمة


الصورة الرمزية آمال
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 263

آمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond repute

افتراضي

      

بسم الله الرحمن الرحيم
شكل جديد من اشكال الاعتداءات والاساءة للاسلام , والذي يكشف مدى الحقد على الاسلام!
كلنا مسؤولين عن وقفة امام هذه الهجمة ومطالبن برد فعل مشرف!
ولا نحتاج الى ما قاله البعض " نريد ان نعالج الامر بطرق ايجابية" خوفا على مشاعر اوباما غضب الله عليه!
طالما لم يجف بترول الارض فلن تكون هناك سوى استنكارات هزيلة لا تليق برسولنا الحبيب من قبل حكامنا المسلمين اسما فقط!
ولا بد يا شعوبنا الغالية من التحرك الفعلي ومحاربة هذه الكيانات الغبية الحاقدة حتى لو خرجنا عن حكامنا الموالين لاميركا!
قال تعالى : وقال تعالى: "وَكَذَلِكَ جَعَلْنَا لِكُلِّ نَبِيٍّ عَدُوّاً مِنَ الْمُجْرِمِينَ وَكَفَى بِرَبِّكَ هَادِياً وَنَصِيراً" (الفرقان:31)
جزاكم الله خيرا اخونا الفاضل الشيخ عبده وحشرنا مع حبيبنا الكريم في جنات النعيم
ورزقكم الله الجنة
التوقيع:




بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم اغفر لأختي الغالية آمال خطاياها وجهلها واسرافها في أمرها
وما أنتَ أعلمُ به منها وارحمها وادخلها جنتك برحمتك يا رحيم

من مواضيعي في الملتقى

* فوائد الكستناء
* دعاء الصائم!
* صلاة التراويح!
* دعاء رؤية الهلال!
* فوائد تربوية للصيام!
* كشف اليد للبائع
* تربية القلوب

آمال غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-13-2012, 03:58 PM   #3
مشرفه ملتقى فيض القلم


الصورة الرمزية المؤمنة بالله
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 81

المؤمنة بالله is a glorious beacon of lightالمؤمنة بالله is a glorious beacon of lightالمؤمنة بالله is a glorious beacon of lightالمؤمنة بالله is a glorious beacon of lightالمؤمنة بالله is a glorious beacon of lightالمؤمنة بالله is a glorious beacon of light

افتراضي

      

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ولاحول ولا قوة الا بالله
جزاك الله خير الشيخ عبده على الموضوع
وانا مثل رأي اختي امال بارك الله بها
التوقيع:




من مواضيعي في الملتقى

* كيف نتخلص من خادم السحر؟ ومامعنى السحر المتجدد؟
* الأستعداد لرمضان .. تصاميمي
* هل تريد ان يحبك الله ؟ .. (أفيدنا بمعرفتك )
* معجزة غذاء الرسول
* مزايا العلاج بالقران الكريم
* اجساد تحت الأرض
* هل لك ان تجيبني اخي خالددش؟؟

المؤمنة بالله غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-16-2012, 01:46 PM   #4
مشرفة ملتقى الأسرة المسلمة


الصورة الرمزية ام هُمام
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 387

ام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond repute

افتراضي

      

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين
جزاكم الله كل خير
التوقيع:
بسم الله الرحمن الرحيم
  1. وَالْعَصْرِ
  2. إِنَّ الإِنسَانَ لَفِي خُسْرٍ
  3. إِلاَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ
( رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ )

من مواضيعي في الملتقى

* الهندسة النفسية .. مقال رائع للدكتور ابراهيم الفقي ,,,,,,
* كأس شاي
* قصص القرآن الكريم
* مراحل التربية للطفل على الصلاة
* أصُول وَآداب النَقد
* فقه البيوع
* سلسلة الوضوء والغُسل والصلاة

ام هُمام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد
   
الكلمات الدلالية (Tags)
محمد, الله, النبي, الكريم, دفاعا, صلى, عليه, عن, وسلم
 

   
الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
هل حاول النبي محمد صلى الله عليه وسلم الانتحار؟! أبو ريم ورحمة قسم السيرة النبوية 2 02-26-2017 04:12 PM
غذاء النبي صلى الله عليه وسلم .. أبو خطاب قسم السيرة النبوية 12 02-11-2017 01:38 PM
أسماء رسولنا محمد - صلى الله عليه وسلم - في الكتاب الكريم والسنة الصحيحة ابو عبد الرحمن قسم السيرة النبوية 15 04-21-2013 03:34 PM
خطبة: صفة الرسول النبي محمد صلى الله عليه وسلم وبعض شمائله أسامة خضر قسم فضيلة الشيخ فؤاد ابو سعيد حفظه الله 6 09-23-2012 01:11 PM
هل رأى النبي صلى الله عليه وسلم ربه ؟ almojahed ملتقى عقيدة أهل السنة و الجماعة 5 03-14-2011 04:54 PM


   
 

vBulletin® v3.8.7, Copyright ©, TranZ by Almuhajir
جميع الحقوق محفوظة لموقع العودة الإسلامي
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009