ملتقى أحبة القرآن

ملتقى أحبة القرآن (http://www.a-quran.com/index.php)
-   قسم الإعجاز العلمي في القرآن والسنة (http://www.a-quran.com/forumdisplay.php?f=70)
-   -   صورنادرة للكون توضح قدرة وعظمة الخالق (http://www.a-quran.com/showthread.php?t=4026)

محمود ابو صطيف 06-01-2011 08:15 PM

صورنادرة للكون توضح قدرة وعظمة الخالق
 
http://dc16.arabsh.com/i/02787/0l5glgdul5x8.gif

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين



http://img121.imageshack.us/img121/5117/070e8696db.gif

صورنادرة للكون توضح هيبة وعظمة الخالق‏‎


سبحان الله عدد خلقه و رضا نفسه و زنة عرشه و مداد كلماته


سبحان الله و بحمده سبحان الله العظيم


هل كوكب الأرض أكبر شيء في الوجود؟





بالتأكيد لا .. فالله تعالى خلق كوكب المشتري أكبر من الأرض بـ 1300 مرة!!.



http://www.m5zn.com/uploads/2010/4/1...ldru2mrr3g.jpg

صورة بمقياس رسم حقيقي توضح حجم كوكب المشتري العملاق مع كوكب الأرض والذي يفوقها بـ 1300 مرة!!
http://www.m5zn.com/uploads/2010/4/1...8u875supvv.jpg
صورة مركبة بمقياس رسم حقيقي تجمع كوكب الأرض مع الشمس
http://www.m5zn.com/uploads/2010/4/1...zaibx0sy0r.jpg
صورة بمقياس رسم حقيقي تضم نجوماً عملاقة مقارنة بنجوم قزمية كشمسنا





http://www.m5zn.com/uploads/2010/4/1...fpfftkypp9.jpg


صورة بمقياس رسم حقيقي توضح حجم شمسنا (نقطة لا تكاد ترى) مقابل نجم أنتيرس




Antares (قلب العقرب)
http://www.m5zn.com/uploads/2010/4/1...7sja6i4juy.jpg
صورة بمقياس رسم حقيقي تجمع شمسنا مقارنة بـنجم السماك الرامح مع نجم أحمر عملاق أنتيرس




Antares (قلب العقرب) والخط المتقطع يمثل مدار المريخ افتراضاً
http://www.m5zn.com/uploads/2010/4/1...5rpzkkm8yy.jpg
صورة بمقياس رسم حقيقي يطيش لها العقل ذهولاً تضم عدة نجوم عملاقة مع قزمية كشمسنا
http://www.m5zn.com/uploads/2010/4/1...vaib3nch4h.jpg
صورة حقيقة لمربع محدود من السماء توضح نجوماً لا تعد ولا تحصى


http://www.m5zn.com/uploads/2010/4/1...p5dfgx0hiq.jpg


مقارنة بمقياس رسم حقيقي بين شمسنا وأكبر نجم مكتشف في الكون




.
.
.



الطارق

http://www.m5zn.com/uploads/2010/4/1...3ogsmzhgs3.jpg

اكتشف العلماء وجود نجوم نابضة تصدر أصوات طرق أشبه بالمطرقة، ووجدوا أن هذه النجوم تصدر موجات جذبية تستطيع اختراق وثقب أي شيء بما فيها الأرض وغيرها، ولذلك أطلقوا عليها صفتين: صفة تتعلق بالطرق فهي مطارق كونية، وصفة تتعلق بالقدرة على النفاذ والثقب فهي ثاقبة، هذا ما لخصه لنا القرآن في آية رائعة، يقول تعالى في وصف هذه النجوم من خلال كلمتين:




(وَالسَّمَاءِ وَالطَّارِقِ * وَمَا أَدْرَاكَ مَا الطَّارِقُ * النَّجْمُ الثَّاقِبُ) [الطارق: 1-3]. فكلمة (الطارق) تعبر تعبيراً دقيقاً عن عمل هذه النجوم، وكلمة (الثاقب) تعبر تعبيراً دقيقاً عن نواتج هذه النجوم وهي الموجات الثاقبة، ولا نملك إلا أن نقول: سبحان الله!



.
.
.




الكنس
http://www.m5zn.com/uploads/2010/4/1...5wzxfvs69y.jpg
اكتشف العلماء حديثاً وجود نجوم أسموها الثقوب السوداء، وتتميز بثلاث خصائص: 1- لا تُرى، 2- تجري بسرعات كبيرة، 3- تجذب كل شيء إليها وكأنها تكنس صفحة السماء، حتى إن العلماء وجدوا أنها تعمل كمكنسة كونية عملاقة، هذه الصفات الثلاثة هي التي حدثنا عنها القرآن بثلاث كلمات في قوله تعالى:





(فَلَا أُقْسِمُ بِالْخُنَّسِ * الْجَوَارِ الْكُنَّسِ) [التكوير: 15-16]. فالخنَّس أي التي لا تُرى والجوارِ أي التي تجري، والكُنَّس أي التي تكنس وتجذب إليها كل شيء بفعل الجاذبية الهائلة لها، هذه الآية تمثل سبقاً للقرآن في الحديث عن الثقوب السوداء قبل أن يكتشفها



.
.
.




فلا اقسم بالشفق

http://www.m5zn.com/uploads/2010/4/1...ssl104serx.jpg

هذه صورة للشفق القطبي، الذي يظهر في منطقة القطب الشمالي عادة، إن هذه الظاهرة من أعجب الظواهر الطبيعية فقد استغرقت من العلماء سنوات طويلة لمعرفة أسرارها، وأخيراً تبين أنها تتشكل بسبب المجال المغنطيسي للأرض، وهذا الشفق يمثل آلية الدفاع عن الأرض ضد الرياح الشمسية القاتلة التي يبددها المجال المغنطيسي و"يحرقها" ويبعد خطرها عنا وبدلاً من أن تحرقنا نرى هذا المنظر البديع، ألا تستحق هذه الظاهرة العظيمة أن يقسم الله بها؟ يقول تعالى:




(فَلَا أُقْسِمُ بِالشَّفَقِ * وَاللَّيْلِ وَمَا وَسَقَ * وَالْقَمَرِ إِذَا اتَّسَقَ * لَتَرْكَبُنَّ طَبَقًا عَنْ طَبَقٍ * فَمَا لَهُمْ لَا يُؤْمِنُونَ * وَإِذَا قُرِئَ عَلَيْهِمُ الْقُرْآَنُ لَا يَسْجُدُونَ) [الانشقاق: 16- 21].



.
.
.




وجعلنا سراجا وهاجا

http://www.m5zn.com/uploads/2010/4/1...1c7cgendes.jpg

في زمن نزول القرآن لم يكن أحد على وجه الأرض يعلم حقيقة الشمس، ولكن الله تعالى الذي خلق الشمس وصفها وصفاً دقيقاً بقوله تعالى:




(وَجَعَلْنَا سِرَاجًا وَهَّاجًا) [النبأ: 13]، وهذه الآية تؤكد أن الشمس عبارة عن سراج والسراج هو آلة لحرق الوقود وتوليد الضوء والحرارة وهذا ما تقوم به الشمس، فهي تحرق الوقود النووي وتولد الحرارة والضوء، ولذلك فإن تسمية الشمس بالسراج هي تسمية دقيقة جداً من الناحية العلمية



.
.
.




السقف المحفوظ


http://www.m5zn.com/uploads/2010/4/1...the3qmqjmu.jpg


نرى في هذه الصورة كوكب الأرض على اليمين ويحيط به مجال مغنطيسي قوي جداً وهذا المجال كما نرى يصد الجسيمات التي تطلقها الشمس وتسمى الرياح الشمسية القاتلة، ولولا وجود هذا المجال لاختفت الحياة على ظهر الأرض، ولذلك قال تعالى:




(وَجَعَلْنَا السَّمَاءَ سَقْفًا مَحْفُوظًا وَهُمْ عَنْ آَيَاتِهَا مُعْرِضُونَ) [الأنبياء: 32].


.
.
.




نسيج من المجرات

http://www.m5zn.com/uploads/2010/4/1...n9pmd1jey9.jpg

.
.
.





البحر المسجور

http://www.m5zn.com/uploads/2010/4/1...177ogksobt.jpg

هذه صورة لجانب من أحد المحيطات ونرى كيف تتدفق الحمم المنصهرة فتشعل ماء البحر، هذه الصورة التقطت قرب القطب المتجمد الشمالي، ولم يكن لأحد علم بهذا النوع من أنواع البحار زمن نزول القرآن، ولكن الله تعالى حدثنا عن هذه الظاهرة المخيفة والجميلة بل وأقسم بها، يقول تعالى:




(وَالطُّورِ * وَكِتَابٍ مَسْطُورٍ * فِي رَقٍّ مَنْشُورٍ * وَالْبَيْتِ الْمَعْمُورِ * وَالسَّقْفِ الْمَرْفُوعِ * وَالْبَحْرِ الْمَسْجُورِ * إِنَّ عَذَابَ رَبِّكَ لَوَاقِعٌ * مَا لَهُ مِنْ دَافِعٍ) [الطور: 1-8]. والتسجير في اللغة هو الإحماء تقول العرب سجر التنور أي أحماه، وهذا التعبير دقيق ومناسب لما نراه حقيقة في الصور اليوم من أن البحر يتم إحماؤه إلى آلاف الدرجات المئوية، فسبحان الله!



.
.
.





والسماء بناء

http://www.m5zn.com/uploads/2010/4/1...ye5dqkxyje.jpg

في البداية ظن العلماء أن الكون في معظمه فراغ، فأطلقوا عليه اسم (فضاء)، وبقي هذا المصطلح صحيحاً حتى وقت قريب، ولكن في أواخر القرن العشرين، اكتشف العلماء شيئاً جديداً أسموه (البناء الكوني)، حيث تبين لهم يقيناً أن الكون عبارة عن بناء محكم لا وجود للفراغ فيه أبداً، فبدأوا باستخدام كلمة (بناء)، ولو تأملنا كتاب الله تعالى وجدنا أنه استخدم هذه الكلمة قبل علماء الغرب بقرون طويلة، يقول تعالى:




(اللَّهُ الَّذِي جَعَلَ لَكُمُ الْأَرْضَ قَرَارًا وَالسَّمَاءَ بِنَاءً وَصَوَّرَكُمْ فَأَحْسَنَ صُوَرَكُمْ وَرَزَقَكُمْ مِنَ الطَّيِّبَاتِ ذَلِكُمُ اللَّهُ رَبُّكُمْ فَتَبَارَكَ اللَّهُ رَبُّ الْعَالَمِينَ) [غافر: 64]



.
.
.





مرج البحرين
http://www.m5zn.com/uploads/2010/4/1...pskkkby93f.jpg


نرى في هذه الصورة منطقة تفصل بين بحرين مالحين، هذه المنطقة تسمى البرزخ المائي، وقد وجد العلماء لها خصائص تختلف عن كلا البحرين على جانبيها، ووجدوا أيضاً لكل بحر خصائصه التي تختلف عن خصائص البحر الآخر. وعلى الرغم من اختلاط ماء البحرين عبر هذه المنطقة إلا أن كل بحر يحافظ على خصائصه ولا يطغى على البحر الآخر. هذه حقائق في علم المحيطات لم تُكتشف إلا منذ سنوات فقط، فسبحان الذي حدثنا عنها بدقة كاملة في قوله تعالى:




(مَرَجَ الْبَحْرَيْنِ يَلْتَقِيَانِ * بَيْنَهُمَا بَرْزَخٌ لَا يَبْغِيَانِ * فَبِأَيِّ آَلَاءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ) [الرحمن: 19-21



.
.
.


وختاماً
http://www.m5zn.com/uploads/2010/4/1...qscgevb8rw.jpg

.
.



أليس فخرا عظيما أن نكون عبيدا لهذا الملك العظيم ؟

وأليس فخرا عظيما أن تكون من أوليائه وممن يحبهم ؟





سبحان الله ماأعظمه



لا إله إلا الله
يامن على العرش استوى
يامن خلق فسوى وقدر فهدى
يامن اعطى كل شي خلقه ثم هدى
يامن اضحك وابكى وامات واحياء
يامن اسعد واشقى واوجد وابلى
يامن شق البحار واجرى لانهار
يامن كور النهار على الليل والليل على النهار
أسألك يالله ان تعافيننا في ابداننا
وفي صحتنا .
وفي قوتنا .
وفي دنيانا وآخرتناا ..
وجمييع من أمن








http://up.3ros.net/get-2-2011-ixezlxtv.gif

http://img535.imageshack.us/img535/2...1279927713.gif
http://profile.ak.fbcdn.net/hprofile..._7533428_n.jpg

أبوالنور 06-02-2011 12:07 AM

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين

بك أستجير ومن يجير سواكا** فأجر ضعيفا يحتمي بحماك
إني ضعيف أستعين على قوى **ذنبي ومعصيتي ببعض قواكا
أذنبت ياربي وآذتني ذنوب **مالها من غافر إلا كا
دنياي غرتني وعفوك غرني ** ماحيلتي في هذه أو ذا كا
لو أن قلبي شك لم يك مؤمنا** بكريم عفوك ما غوى وعصاكا
يا مدرك الأبصار ، والأبصار لا** تدري له ولكنه إدراكا
أتراك عين والعيون لها مدى** ما جاوزته ، ولا مدى لمداكا
إن لم تكن عيني تراك فإنني ** في كل شيء أستبين علاكا
يامنبت الأزهار عاطرة الشذا ** هذا الشذا الفواح نفح شذاكا
يامرسل الأطيار تصدح في الربا** صدحاتها إلهام موسيقاكا
يامجري الأنهار : ماجريانها **إلا انفعالة قطرة لنداكا
رباه هأنذا خلصت من الهوى **واستقبل القلب الخلي هواكا
وتركت أنسي بالحياة ولهوها ** ولقيت كل الأنس في نجواكا
ونسيت حبي وتركت أحبتي ** ونسيت نفسي خوف أن أنساكا
ذقت الهوا مراً ولم أذق الهوى **يارب حلواً قبل أن أهواكا
أنا كنت ياربي أسير غشاوة ** رانت على قلبي فضل سناكا
واليوم ياربي مسحت غشاوتي **وبدأت بالقلب البصير أراكا
ياغافر الذنب العظيم وقابلا** للتوب: قلب تائب ناجاكا
أترده وترد صادق توبتي ** حاشاك ترفض تائبا حاشاك
يارب جئتك نادماً أبكي على ** ما قدمته يداي لا أتباكى
أنا لست أخشى من لقاء جهنم **وعذابها لكنني أخشاكا
أخشى من العرض الرهيب عليك يا ** ربي وأخشى منك إذ ألقاكا
يارب عدت إلى رحابك تائباً ** مستسلما مستمسكاً بعراكا
مالي وما للأغنياء وأنت يا ** رب الغني ولا يحد غناكا
مالي وما للأقوياء وأنت يا ** ربي ورب الناس ما أقواكا


معلومات كونية عظيمة اخي ابو صطيف
بارك الله بك وجزاك خير

محمود ابو صطيف 06-02-2011 12:29 AM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبوالنور (المشاركة 22472)
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين

بك أستجير ومن يجير سواكا** فأجر ضعيفا يحتمي بحماك
إني ضعيف أستعين على قوى **ذنبي ومعصيتي ببعض قواكا
أذنبت ياربي وآذتني ذنوب **مالها من غافر إلا كا
دنياي غرتني وعفوك غرني ** ماحيلتي في هذه أو ذا كا
لو أن قلبي شك لم يك مؤمنا** بكريم عفوك ما غوى وعصاكا
يا مدرك الأبصار ، والأبصار لا** تدري له ولكنه إدراكا
أتراك عين والعيون لها مدى** ما جاوزته ، ولا مدى لمداكا
إن لم تكن عيني تراك فإنني ** في كل شيء أستبين علاكا
يامنبت الأزهار عاطرة الشذا ** هذا الشذا الفواح نفح شذاكا
يامرسل الأطيار تصدح في الربا** صدحاتها إلهام موسيقاكا
يامجري الأنهار : ماجريانها **إلا انفعالة قطرة لنداكا
رباه هأنذا خلصت من الهوى **واستقبل القلب الخلي هواكا
وتركت أنسي بالحياة ولهوها ** ولقيت كل الأنس في نجواكا
ونسيت حبي وتركت أحبتي ** ونسيت نفسي خوف أن أنساكا
ذقت الهوا مراً ولم أذق الهوى **يارب حلواً قبل أن أهواكا
أنا كنت ياربي أسير غشاوة ** رانت على قلبي فضل سناكا
واليوم ياربي مسحت غشاوتي **وبدأت بالقلب البصير أراكا
ياغافر الذنب العظيم وقابلا** للتوب: قلب تائب ناجاكا
أترده وترد صادق توبتي ** حاشاك ترفض تائبا حاشاك
يارب جئتك نادماً أبكي على ** ما قدمته يداي لا أتباكى
أنا لست أخشى من لقاء جهنم **وعذابها لكنني أخشاكا
أخشى من العرض الرهيب عليك يا ** ربي وأخشى منك إذ ألقاكا
يارب عدت إلى رحابك تائباً ** مستسلما مستمسكاً بعراكا
مالي وما للأغنياء وأنت يا ** رب الغني ولا يحد غناكا
مالي وما للأقوياء وأنت يا ** ربي ورب الناس ما أقواكا


معلومات كونية عظيمة اخي ابو صطيف
بارك الله بك وجزاك خير

:1:
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين

http://www.bishrm.com/wp-/uploads/2011/04/freedom2.jpg

أبو جنة 06-30-2011 07:32 PM

لا اله الا الله

يامن على العرش استوى
يامن خلق فسوى وقدر فهدى
يامن اعطى كل شي خلقه ثم هدى
يامن اضحك وابكى وامات واحياء
يامن اسعد واشقى واوجد وابلى
يامن شق البحار واجرى لانهار
يامن كور النهار على الليل والليل على النهار
أسألك يالله ان تعافيننا في ابداننا
وفي صحتنا .
وفي قوتنا .
وفي دنيانا وآخرتناا ..
وجمييع من أمن

بارك الله فيك علي هذا السرد الرائع وسبحان الله



power-sat 07-22-2011 01:30 AM

Aششكراااااااااااااااااااااااااااااااااااا

ابوخليل 08-15-2011 11:10 PM

الله يفتح عليك وجزاك الله عنا خيرا
لقد استفدت من موضوعك المبدع
زادك الله علما وابداعا


الساعة الآن 04:18 PM

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
جميع الحقوق محفوظة لموقع العودة الإسلامي

vEhdaa 1.1 by NLP ©2009