ملتقى أحبة القرآن

ملتقى أحبة القرآن (http://www.a-quran.com/index.php)
-   قسم المناسبات الدينية (http://www.a-quran.com/forumdisplay.php?f=69)
-   -   صفة الحج والعمرة (http://www.a-quran.com/showthread.php?t=17036)

ام هُمام 07-23-2018 08:11 PM

دروس.الحج.والعمرة.tt

#الدرس_الثالث : تابع / #وقت_العمرة

تَجوزُ العُمرةُ في كلِّ أوقاتِ السَّنةِ لِمَن لم يكُن متلبِّسًا بأعمالِ الحج ِّ، وذلك في الجُملة.

حُكْمُ.تَكرارِ.العُمْرَةِ.في.السَّنَةِ.الواحِدَةِ. tt

يجوز تَكرارُ العُمْرَةِ في السَّنَةِ الواحِدَةِ، وهو مَذْهَبُ الجُمْهورِ.

الأدلَّة مِنَ السُّنَّةِ:

▪️عن أبي هريرةَ رَضِيَ اللهُ عنه أنَّ النبيَّ صلَّى الله عليه وسَلَّم قال :((العُمْرَةُ إلى العُمْرَةِ كفارةٌ لِمَا بينهما ، والحَجُّ المبرورُ ليس له جزاءٌ إلَّا الجنَّةُ)).

#وجه_الدلالة :

1⃣ أنَّه نَبَّه على التفريقِ بين الحَجِّ والعُمْرَة في التَّكرارِ ؛ إذ لو كانت العُمْرَةُ كالحَج ِّ؛ لا تُفعَلُ في السَّنَةِ إلَّا مرةً لسَوَّى بينهما ولم يُفَرِّقْ.

2⃣ أنَّ عائشةَ رَضِيَ اللهُ عنها اعتَمَرَتْ في شهرٍ مرَّتينِ بأَمْرِ النبيِّ صلَّى الله عليه وسَلَّم : عُمْرَةً مع قِرانِها ، وعُمْرَةً بعد حَجِّها.

📚 الموسوعة الفقهية 📚 #كتاب_الحج

ام هُمام 07-24-2018 07:33 PM

دروس.الحج.والعمرة.tt

#الدرس_الرابع : #شروط_الحج

🕋تنقَسِمُ شُروطُ الحَجِّ إلى ثلاثَةِ أقْسام ٍ:

1⃣ القِسْمُ الأوَّلُ : شروطُ وجوبٍ وصِحَّةٍ وإجزاء ٍ:
(الإِسْلامُ ، العَقْلُ)

2⃣ القِسْمُ الثَّاني : شروطُ وجوبٍ وإجزاءٍ فقط :
(البلوغ ُ، الحُرِّيَّة)

3⃣ القِسْمُ الثَّالِث : شَرْطُ وجوبٍ فقط :
(الاستطاعَةُ)

📚 الموسوعة الفقهية 📚 #كتاب_الحج

ام هُمام 07-25-2018 10:14 PM

دروس.الحج.والعمرة.tt

تابع / #الدرس_الرابع : #شروط_الحج

#القسم_الأول : شروطُ.وجوبٍ.وصِحَّةٍ.وإجزاءٍ.tt

1⃣ #الإسلام :

▪️لا يصِحُّ الحَجُّ من الكافِرِ ، ولا يجِبُ عليه، ولا يُجْزِئُ عنه إن وَقَعَ منه.

حُكْمُ.إعادَةِ.الحَجِّ.على.المُسْلِمِ.إذا.ارتدَّ.ب َعْدَه.ثم.أسْلَمَ.tt

من ارتَدَّ بعد ما حَجَّ ثم أسلَم َ؛ فلا تَجِبُ عليه حَجَّةُ الإِسْلامِ مجدَّدًا بعد التَّوبَةِ عن الرِّدَّة.

2⃣ #العقل :

العقل شرطٌ في وجوب الحَجِّ وإجزائِه ، فلا يجِبُ على المجنون ، ولا تُجْزِئُ عن حجَّةِ الإِسْلامِ إن وقَعَتْ منه.

حُكْمُ.حَج.المجنونِ.إذا.أحرَم.َعنه.وَلِيُّه.tt

⁉️اختلف أَهْل العِلْم في صحَّةِ حَجِّ المجنونِ على قولين ِ:

#القول_الأول :يصِحُّ الحَجُّ من المجنون بإحرامِ وَلِيِّه عنه ، وهو مَذْهَبُ الجُمْهورِ منَ الحَنَفيَّةِ، والمالِكِيَّة في المشهورِ، والشَّافِعِيَّة ؛ وذلك قياسًا على صِحَّةِ حَجِّ الصبيِّ الذي لا يُمَيِّزُ في العباداتِ.

#القول_الثاني :لا يصحُّ الحَجُّ من المجنونِ ولو أَحْرَمَ عنه وليُّه ، وهو مَذْهَبُ الحَنابِلَة، وقولٌ للحَنَفيَّة، وقولٌ للمالِكِيَّة، ووجْهٌ للشَّافِعِيَّة، واختاره ابنُ عُثيمينَ.

📚 الموسوعة الفقهية 📚 #كتاب_الحج

ام هُمام 07-26-2018 08:11 PM

دروس.الحج.والعمرة.tt

تابع / #الدرس_الرابع : #شروط_الحج

#القسم_الثاني : شروطُ.وجوب.ٍوإجزاءٍ.tt

1⃣ #الحرية : الحرية.شرط.وجوب.tt

▪️الحرِّيَّةُ شرْطٌ في وجوب الحَج ِّ، فلا يجِبُ على العبد ِ، وهذا باتِّفاقِ المَذاهِبِ الفِقْهِيَّةِ الأربَعَةِ، وحُكِيَ الإجماعُ على ذلك.

الحرِّية.شَرْط.ُإجزاءٍ.tt

▪️الحرِّيَّة شَرْطٌ في الإجزاءِ عن حَجِّ الفريضة ، فإذا حجَّ العبد لم يُجْزِئْه عن حجِّ الفريضة ، ولَزِمَه إذا أُعْتِق َ، وهذا باتِّفاقِ المَذاهِبِ الفِقْهِيَّةِ الأربَعَةِ، وحُكِيَ الإجماعُ على ذلك.

2⃣ #البلوغ :

حُكْمُ.حَجِّ.الصَّبي.ِّtt

▪️البلوغُ ليس شرطًا لصِحَّةِ الحَج ِّ، فيصِحُّ مِنَ الصَّبيِّ، فإن كان مُمَيِّزًاأحرَمَ بنَفْسِه ، وإن لم يكن مُمَيِّزًا أحرم عنه وَلِيُّه ، وهذا مَذْهَبُ الجُمْهورِ ، وجماهيرِ العُلَماءِ مِنَ السَّلَفِ والخَلَفِ.

البلوغُ.شَرْطُ.وجوبٍ.وشَرْطُ.إجزاءٍ.tt

▪️فلا يجِبُ الحَجُّ على الصبي ِّ، فإن حَجَّ لم يُجْزِئْه عن حَجَّة الإِسْلام ِ، وتَجِبُ عليه حَجَّةٌ أخرى إذا بلغ.

ما.يفعَلُه.الصبيُّ.بنَفْسِه.وما.يفْعَلُه.عنه.ولِيّ ُه.tt

ما يفعله الصبيُّ من أعمالِ الحَجِّ على قسمينِ :

#القسم_الأول : ما يَقْدِرُ عليه الصبيُّ بنَفْسِه ؛ كالوقوفِ بعرفَةَ ، والمَبِيتِ بمُزْدَلِفَة ومِنًى ، فإنَّه يلزَمُه فِعْلُه، ولا تجوزُ فيه النِّيابَةُ.

#القسم_الثاني : ما لا يَقْدِرُ عليه ؛ فإنَّه يَفْعَلُه عنه وليُّه.

📚 الموسوعة الفقهية 📚 #كتاب_الحج

ام هُمام 07-27-2018 08:27 PM

دروس.الحج.والعمرة.tt

تابع / #الدرس_الرابع : #شروط_الحج

#القسم_الثالث : شرط.وجوب.فقط.tt الاستطاعة

تعريفُ.الاسْتِطاعَةِ.tt

📝 الاستطاعَةُ لغةً : هي الطَّاقَةُ والقُدرةُ على الشَّيءِ.

📚الاستطاعَةُ اصطلاحًا : المستطيعُ هو القادِرُ في مالِه وبَدَنِه ، وذلك يختلِفُ باختلافِ أحوالِ النَّاس ِ، واختلافِ عوائِدِهم ، وضابِطُه : أن يُمْكِنَه الركوب ُ، ويجِدَ زادًا وراحلةً صالحَينِ لِمِثْلِه بعد قضاءِ الواجِبات ِ، والنَّفَقات ِ، والحاجاتِ الأَصْلِيَّة.



حُكْمُ.الاستطاعَةِ.tt

الاستطاعَةُ #شرط في وجوبِ الحَجِّ.

هل.الاستطاعَةُ.شَرْطُ.إجزاءٍ.في.الحَجِّ؟.tt

الاستطاعة ليسَتْ شَرْطَ إجزاء في الحَج ِّ، فإذا تجشَّمَ غيرُ المستطيعِ المشَقَّة ، فحجَّ بغيرِ زادٍ ولا راحلة ٍ، فإنَّ حَجَّه يقعُ صحيحًا مُجْزئًا عن حَجِّ الفريضة ِ، وهذا باتِّفاقِ المَذاهِبِ الفِقْهِيَّةِ الأربَعَةِ.

إِذْنُ.الوَالِدَيْنِ.في.حَجِّ.الفَريضَةِ.tt

ليس للوالدينِ مَنْعُ الولَدِ المُكَلَّف من الحَجِّ الواجِب ِ، ولا تحليلُه من إحرامِه ، وليس للوَلَدِ طاعَتُهما في تَرْكِه ، وإن كان يُستَحَبُّ له استئذانُهما.

إذْنُ.الوالِدَينِ.في.حَجِّ.النَّافِلَة.tt

للأبوينِ مَنْعُ وَلَدَيْهما مِن حَجِّ التطَوُّع ِ، وهذا باتِّفاقِ المَذاهِبِ الفِقْهِيَّةِ الأربَعَةِ.

إذْنُ.صاحِبِ.العَمَلِ.tt

من أراد حَجَّ الفريضَةِ وكان بينه وبين غَيْرِه عَقْدٌ يُلْزِمُه بالعَمَلِ في أيَّامِ الحَجِّ أو بَعْضِها ، فإنَّه يستأذِنُ منه ، فإنْ أَذِنَ له وإلَّا وجب عليه الوَفاءُ بالعَقْد ِ، وهذه فتوى ابنِ باز، وابنِ عُثيمين، واللَّجْنَةِ الدَّائِمَةِ.

📚 الموسوعة الفقهية 📚 #كتاب_الحج

ام هُمام 07-28-2018 07:32 PM

دروس.الحج.والعمرة.tt

تابع / #الدرس_الرابع : #شروط_الحج

أقسامُ.الاستطاعَةِ.tt

أقسامُ الاستطاعَةِ في الحَجِّ والعُمْرَةِ أربعة ٌ:

1⃣ #القسم_الأول : أن يكون قادرًا ببَدَنِه ومالِه : فهذا يلزَمُه الحَجُّ والعُمْرَةُ بنفسِه بإجماعِ أَهْلِ العِلْمِ.

2⃣ #القسم_الثاني : أن يكونَ عاجزًا بمالِه وبَدَنِه : فهذا يسقُطُ عنه الحَجُّ والعُمْرَةُ بإِجْماعِ أَهْلِ العِلْمِ.

3⃣ #القسم_الثالث : أن يكون قادرًا ببَدَنِه عاجزًا بمالِه : فلا يلزَمُه الحَجُّ والعُمْرَة بلا خلافٍ, إلَّا إذا كان لا يتوقَّفُ أداؤُهما على المال ِ؛ مثل : أن يكونَ مِن أهْلِ مكَّةَ لا يشُقُّ عليه الخروجُ إلى المشاعِرِ.

4⃣ #القسم_الرابع : أن يكون قادرًا بمالِه عاجزًا ببَدَنِه عجزًا لا يُرجى زَوالُه : فيجب عليه الحَجُّ والعُمْرَةُ بالإنابةِ.

📚 الموسوعة الفقهية 📚 #كتاب_الحج


الساعة الآن 03:38 PM

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
جميع الحقوق محفوظة لموقع العودة الإسلامي

vEhdaa 1.1 by NLP ©2009