ملتقى أحبة القرآن

ملتقى أحبة القرآن (http://www.a-quran.com/index.php)
-   ملتقى الأسرة المسلمة (http://www.a-quran.com/forumdisplay.php?f=66)
-   -   فـتـاوى مـتـنـوعـة لـلـمـرأة (http://www.a-quran.com/showthread.php?t=19494)

ام هُمام 02-18-2019 05:42 PM

حكم.الكذب.بين.الزوجين.tt

[أيضا : حكم طاعة الزوج في المعصية]

📮 #السؤال :

هل يجوز للمرأة أن توافق زوجها على أشياء وهي تشعر أن الله غير راضٍ عنها ،ولكنها تشعر بأن مسايرتها لزوجها تؤثر فيه وتغير من طبعه إلى الأحسن ، وأحيانًا تضطر إلى أن تكذب عليه للمصلحة لا غير؟

📜 #الجواب :

❌ لا يجوز لها أن تطيعه في معصية الله ، كالوطء في الدبر والحيض ؛ لحديث:(لا طاعة لمخلوق في معصية الخالق) ،وقوله -صلى الله عليه وسلم-:(إنما الطاعة في المعروف).

👈أما #الكذب عليه فلا بأس به إذا كان ذلك يترتب عليه مصلحة ولا يضر أحدا ؛ لأن النبي -صلى الله عليه وسلم- رخص للزوجين في كذب كل واحد منهما على الآخر فيما يتعلق بمصلحتهما ، ولا يضر غيرهما. وبالله التوفيق ، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

📚 اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء 📚

ام هُمام 02-19-2019 07:02 PM

📚 #أحاديث_نبوية 📚

((ملعونٌ من أتى امرأتَهُ في دبرِها)).

#الراوي :أبو هريرة|#المحدث :الألباني
#المصدر :صحيح أبي داود
خلاصة حكم المحدث :#حسن

📑 #شرح_الحديث 📑

▪️شرَع اللهُ الزَّواجَ لِيَكونَ إعفافًا للزَّوجَين ِ، وأمَر الزَّوجَينِ بحُسْنِ العِشْرة ِ، وجعَل الاستمتاعَ بين الزَّوجينِ مَشروطًا بشُروطٍ تَحفَظُ الطَّهارةَ والفِطْرة.وفي هذا الحديثِ يَقولُ النَّبيُّ صلَّى اللهُ علَيْه وسلَّم :

▪️"ملعونٌ" ، أي : مطرودٌ مِن رحمةِ اللهِ تعالى.

▪️"مَن أتى امرأَتَه في دُبرِها" ، أي : جامَع امرأتَه في حَلْقةِ الدُّبرِ ، ولم يَأتِها في فَرْجِها كما أمَرَه الله ُ؛ لأنَّ في هذا إفسادًا للفِطْرةِ ، وإضاعةً للنَّسْل ِ، ومُخالفةً لِما عليه الطَّبائعُ السَّليمة ُ، وأضرارًا بالغةً بالزوجينِ.

#وفي_الحديث : النَّهيُ عن إتيانِ المرأةِ مِن الدُّبرِ.

📚 #الموسوعة_الحديثية

ام هُمام 02-20-2019 06:12 PM

حكم.وطء.الزوجة.في.الـدبـر.tt

📩 #السؤال :

عن معنى قوله تعالى :{فَإِذَا تَطَهَّرْنَ فَأْتُوهُنَّ مِنْ حَيْثُ أَمَرَكُمُ اللَّهُ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ(222)نِسَاؤُكُمْ حَرْثٌ لَكُمْ فَأْتُوا حَرْثَكُمْ أَنَّى شِئْتُمْ}.

📑 #الجواب :

جاء في (تفسير الإمامابن كثير) عنابن عباس-رضي الله عنهما- أنه قال في قوله تعالى:{فَأْتُوهُنَّ مِنْ حَيْثُ أَمَرَكُمُ اللَّهُ}يقول : في #الفرج ، ولا تعدوه إلى غيره ، فمن فعل من ذلك شيئًا فقد اعتدى.

أما قوله تعالى :{فَأْتُوا حَرْثَكُمْ أَنَّى شِئْتُمْ}فقد أخرج الشيخان في سبب نزولها: أناليهودكانت تقول : إذا جامعها من ورائها جاء الولد أحول ، فنزلت الآية:{فَأْتُوا حَرْثَكُمْ أَنَّى شِئْتُمْ}أي : كيف شئتم ، مقبلة ومدبرة ، إذا كان في صمام واحد ، وهو #القبل.

❌ أما الوطء في الدبر فهو #محرم وفاحشة عظيمة #وكبيرة من الكبائر ، لا يجوز فعله. وبالله التوفيق ، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

📚 اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء 📚

ام هُمام 02-21-2019 09:17 PM

مريضة.نفسيا.ومريضة.روماتيزم.tt

📩 #السؤال :

لي أختان إحداهما كانت مريضة نفسيا ، والآن بخير والحمد لله ، ولكنها لا تستطيع ترك الدواء أو الإغفال عنه ، بمعنى أوضح تعيش به إلى ما شاء الله ، والثانية مريضة بمرض الروماتيزم ، ولذلك فهي تتداوى بحقنة كل شهر ، كما نصح الأطباء لوقف سير المرض بالجسم ، وتأخذها حتى سن 35 سنة ، هل لو تقدم لخطبتهما أحد للزواج لا بد من معرفة هذا المرض أو ذاك؟ وإن لم نفعل فهل علينا ذنب ويعتبر ذلك غشا يفسخ به العقد؟ أفيدونا أفادكم الله.

📄 #الجواب :

#يجب أن يبين للخاطب ما في المخطوبة من #مرض #وعيب إذا لم يعلم ، ليكون على بينة من أمره ؛ لقول النبي-صلى الله عليه وسلم-:(من #غشنا فليس منا). وبالله التوفيق ، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

📚 اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء 📚

ام هُمام 02-22-2019 05:59 PM

حكم.الكذب.على.المخطوبة.tt

📮 #السؤال :

هل يجوزالكذب على الخطيبةمثلاً في نوع العمل؟ علمًا بأنه يخاف على نفسه من عدم قبولها ، وهي فتاة مؤمنة والله أعلم.

📜 #الجواب :

⛔️ لا يجوز الكذب على المرأة المخطوبة في نوع العمل ؛ لأنه نوع من #التدليس ، وإذا كان قد كذب عليها فعليه أن يتوب إلى الله جل وعلا ، وأن يستغفره فيما بدر منه من الكذب ، وأن يستسمحها. وبالله التوفيق ، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

📚 اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء 📚

ام هُمام 02-23-2019 04:35 PM

هل.لأم.الزوج.حق.على.الزوجة؟.tt

📩 سئل الشيخ محمد بن صالح العثيمين - رحمه الله - : هل لأم الزوج حق على الزوجة ؟

📄 #فأجاب :

#لا ، أم الزوج #ليس لها حق واجب على الزوجة بالنسبة للخدمة ؛ لكن لها حق مِن المعروف ، والإحسان ، وهذا مما يجلب مودة الزوج لزوجته ، أن تراعي أمه في مصالحها ، وتخدمها في الأمر اليسير ، وأن تزورها من حين لآخر ، وأن تستشيرها في بعض الأمور ، وأما وجوب الخدمة : فلا تجب ؛ لأن المعاشرة بالمعروف تكون بين الزوج والزوجة.

" لقاءات الباب المفتوح 68 ". الفتوى صوتية

📜 الموقع الرسمي للشيخ ابـن عثيمين 📜


الساعة الآن 09:28 AM

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
جميع الحقوق محفوظة لموقع العودة الإسلامي

vEhdaa 1.1 by NLP ©2009