عرض مشاركة واحدة
قديم 02-20-2013, 02:57 AM   #1

 
الملف الشخصي:





 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 32

شمائل will become famous soon enough

افتراضي كسر الأقفال .. وفك الأغلال

      

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



كنت متوجها إلى بيتي

بعد يوم عمل شاق
أحلم بالساعة التي أصل فيها بيتي
لأريح جسدا قد تجاذبه التعب من كل جانب
وأخذ منه الجهد كل مأخذ
دخلت إلى بيتي
توجهت إلى غرفة نومي
ولكن ماذا أرى !!!!
من هذا الرجل ؟؟!!
من هؤلاء الجنود؟؟!!
لقد وجدت رجلا واقفا على باب غرفتي التي آوي إليها
إنه رجل دميم الخلقة
ضخم الجثة
نتن الرائحة



قلت له : من أنت ؟؟؟
من هؤلاء؟؟؟؟
كيف استحللتم حرمة بيتي



هممت بالدخول إلى غرفتي التي آوي إليها
وإذ بالغبار يغطي جدرانها
والأوساخ تحيط بها من كل جانب
قلت: ويلكم هذا ظاهر الغرفة كما أرى
فأي جرم فعلته أنت وجنودك في باطنها !!!
وإذ بقفل كبير قد أوصد به باب الغرفة
قلت له ما هذا القفل ؟؟؟
قال: دونك البيت تمتع به كما تشاء
أما هذه الغرفة فلي أناوجنودي
قلت له: ويحك أنا لا آوي إلا إلى هذه الغرفة
خَلِّي بيني وبينها واخرجوا من بيتي
قال : هيهات هيهات
لا نترك بيتك حتى يهدم
رأيناك غفلت عن بيتك فاستحللناه
وأنزلنا بهم تاعنا
فما كان منه إلا أن أمر جنوده
فكبلوني بالسلاسل
حتى أثقلتني إلى الأرض
شَعرتُ عندها بذلِّ الأسر
ومرارة الظلم
وقهر الرجال




وليت هذا فحسب

قد انهالوا على جسدي الضعيف
ضربا بأيديهم
وركلاً بأرجلهم
حتى سالت مني الدماء
وخَرَّت قواي
وسقطت مغشياً عليّ
انتبهتُ من غيبوبتي بعد زمن طويل
وكأني أرى الموت أمامي رأي العين
عندها
تذكرتُ غَدَرَاتي وفَجَرَاتِي
تذكرتُ ذنوبي
تذكرتُ تفريطي في جنبِّ الله
عَلمتُ أنَّ هؤلاء تسلطوا على بيتي بسبب ذنوبي
توجهتُ إلى ربي ليكشف عني البلاء
وأدعوهخوفا وطمعا
اللهم إني استغفرك وأتوبإليك فَفَرِج عني ما أنا فيه
اللهم إني استغفرك وأتوب إليك فَفَرِج عني ما أنافيه
اللهم إني استغفرك وأتوب إليك فَفَرِج عني ما أنافيه
ماذا أرى !!!!
لقد تحطمت السلاسل التي أثقلتني !!!
أين الجنود الظلمة ؟؟
مالي لا أراهم !!!
أين الغبار والأوساخ التي كانت تلبد جدار غرفتي
إنها بيضاء كالثلج !!!!
نظرت إلى بابِ غرفتي
وإذ بقفل الباب قد كُسِر
فصحتُ بأعلى صوتي كالمجنون
كُسِر قفل الباب ... كُسِرقفل الباب... كُسِر قفل الباب
قمتُ وقدماي ترتعشان
والدموعُ تهطلُ من عيني
ودخلتُ غرفتي الحبيبة
دخلتها والشوق يمزق فؤادي
والله لكأني أدخلها أولَّ مرَّة
لقد تباعدت جدران غرفتي
فأصبحت فسيحة
أولم أكن أراها من قبل ضيقه ؟؟
ريحٌ طيبة غمرتني بمجرد أن دخلت
من أين أتت
إنها من تلك الشجرة التي في وسط الغرفة
ما أزكى رائحة الشجرة
وما ألذ ثمرها

هذه قصة رمزية كتبتها بمداد من قلبي لتصل إلى شغاف قلوبكم فتنبت شجرة إيمانيةأصلها ثابت وفرعها في السماء ، تؤتي ثمرا طيب الرائحة لذيذ الطعم

لو يعلم الملوك وأبناء الملك بطعم هذا الثمر لجالدونا عليه ولو بالسيوف
إليكم بعض رموز القصة
البيت: هو الجسد ، وقدشُغِلنَا به كثيرا فلم نعد نفكر إلا في متعه وراحته .
غرفة نومي : هي قلبيالذي آوي إليه وأستريح فيه .
الرجل الذي يقف على باب الغرفة : هو إبليس أعاذنا الله وإياكم منه .
الجنود : هم ذرية إبليس وجنوده .
الغباروالأوساخ : الغبار هو غبار الغفلة والأوساخ هي الران الذي يجتمع على القلوب بسبب المعاصي .
هدم البيت : هو الموت .
السلاسل : هي المعوقات التي يضعهاالشيطان أمامنا ليبعدنا عن الطاعات ويحول بيننا وبين ما يقربنا إلى ربنا سبحانهوتعالى .
قفل الباب : هو ذلك القفل الذي يجعله الشيطان على قلوبنا
فلاتنفعه آية ولا تدخل إليه موعظة.





" أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ أَمْ عَلَى قُلُوبٍأَقْفَالُهَا " سورة محمد: آية 24

إن الشيطان يسعى ليستحل حرمةأجسادنا
فلا يترك لنا سمعا ولا بصرا ولا جارحة
إلا وضع عليها من حرسه وجنوده
لقد حال الشيطان بيننا وبين قلوبنا
فأصبحت كأضيق من ثُقب إبرة
وأصبحنا نشعر بالضنك
ألا فابتدر معول التوبة
لتكسر به قفل قلبك
والله لن تندم
ستجدقلباً غير القلب الذي عرفت
إن لأهل التوبة قلوبا أصفى من الزجاج
ستجد فسحة في صدرك لم تعهدها من قبل
ستشم بأنفك راحة شجرة الإيمان الزكية
وستأكل منثمرها اللذيذ
وَالَّذِينَ لَا يَدْعُونَ مَعَاللَّهِ إِلَهًا آخَرَ وَلَا يَقْتُلُونَ النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللَّهُ إِلَّابِالْحَقِّ وَلَا يَزْنُونَ وَمَن يَفْعَلْ ذَلِكَ يَلْقَ أَثَامًا * يُضَاعَفْلَهُ الْعَذَابُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَيَخْلُدْ فِيهِ مُهَانًا * إِلَّا مَن تَابَوَآمَنَ وَعَمِلَ عَمَلًا صَالِحًا فَأُوْلَئِكَ يُبَدِّلُ اللَّهُ سَيِّئَاتِهِمْحَسَنَاتٍ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَّحِيمًا * وَمَن تَابَ وَعَمِلَ صَالِحًافَإِنَّهُ يَتُوبُ إِلَى اللَّهِ مَتَابًا .. الشعراء 76:68 .



"الم يأن للذين آمنوا أن تخشع قلوبهم لذكر الله "

منقول

اثبت وجودك .. تقرأ وترحل شارك معنا برد أو بموضوع

شمائل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس