استخدم محرك جوجل للبحث في الملتقى

 

الرئيسية التسجيل البحث الرسائل طلب كود التفعيل تفعيل العضوية استعادة كلمة المرور
facebook facebook twetter twetter twetter twetter

المناسبات


   
العودة   ملتقى أحبة القرآن > ۩ ملتقى العلـــم الشرعـــي ۩ > ملتقى الرقية الشرعية
ملتقى الرقية الشرعية يهتم بالحالات المرضية التي تحتاج لعلاج بالقرآن أو الرقية الشرعية
 

   
الملاحظات
 

إضافة رد
   
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 03-21-2012, 04:17 PM   #1
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 0

خديجة غير متواجد حاليا

افتراضي حكايتى مع الجن (2)

      




الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين




على لسان صديقتى أبدأ بإذن الله تعالى :


أذكرك أيها القارىء الفاضل ، بأن هذا الموضوع تكملة للجزء الأول ، والذى يوجد على هذا الرابط:


http://www.a-quran.com/showthread.php?t=6127



واليوم إن شاء الله سأتحدث معكم عن جلستى مع الشيخ أبو أحمد قنديل،

لكن قبل أن أتكلم عن جلستى مع الشيخ الكريم،



أحب أن أنوه على شىء مهم نسيت أن أقوله فى الجزء الأول ألا وهو ،



هوأن سبب إصرارى على كتابة هذا الموضوع ليس فقط للعظة،



وحتى لا يقع آخرين مثلما أنا وقعت، بل إصرارى على نشر هذا الموضوع



حتى يعلم الإخوة أن السحر الذى يعقد بالكنائس بالذات ليس فقط الغرض منه وقف الحال وعدم الزواج ،



لا بل هم مشغولون بما هو أعظم،



فليت كان الحال هو وقف الزواج فقط، كان هذا أهون وأرحم ،


ومثلما قال لى الشيخ الكريم أبو أحمد :

"
الزواج هذا رزق من الله، لو كتبه الله لك،لو اجتمع الإنس والجن على أن يعطلوا هذا الرزق،

ما استطاعوا
،
فلا تقلقى بشأن هذا"

فعلا يا إخوة ليت الأمر فى الزواج،فأنا على يقين تام أنه إذا لم يكتب لى فى الدنيا ،


فلى الأحسن إن شاء الله فى الآخرة. ولم أتنازل إن شاء الله عن سيدنا عمر بن الخطاب رضى الله عنه،



طمعا فى الله تعالى . لكن المهم أن أقابله على عقيدة الإسلام، وهذه هى المصيبة!!!!

فعندما نطق على الجن فى بادىء الأمر مع الشيخ الأول قال بهستريا وبصوت عال مع الحرق طبعا :

"خديجة يجب أن تكره الله، خديجة يجب أن تكفر، خديجة يجب أن تيأس من رحمة الله ..."

وهذه كانت الفاجعة لى ، وبعد إفاقتى فى الجلسة، كان جسمى كله تعبان،وبدأ اخوتى فى إسنادى ،



واتجهت للنوم من كثرة تعبى وتعذيبى،

لكنى لم أنم طويلا، وجدت نفسى أقوم مفزعة بالليل، وأتوجه الى الله بالبكاء والتضرع قائلة له تعالى :

" إلا هذا!! إلا عقيدتى يارب!! يا مقلب القلوب ثبت قلبى على دينك، رب نجنى من القوم الظالمين.."

وبدأت أتزايد فى البكاء حتى كاد قلبى يقف من التعب خاصة عندما بادر فى ذهنى


حديث النبى صلى الله عليه وسلم "قلب المؤمن بين أصبعين من أصابع الله عز وجل"

فحسبنا الله ونعم الوكيل، فكل شىء يهون على المرء إلا السخط والكفر بالله أعاذنا الله وإياكم.



نرجع لجلستى مع الشيخ أبو أحمد:

فى بداية الأمر عندما دخل الشيخ أبو أحمد بيتنا كنت مطمئنة، وجلس مع إخوتى الرجال،



وضحكوا مع بعضهم، وأنا فى حجرة أخرى سامعة صوتهم،


كل هذا لم يقلقنى، و طمأنينتى هذه بالشيخ جعلتنى متأكدة أن الشيخ أبو أحمد لن يستطع فعل شىء،


وخاصة أننى يئست من أمرى فعلا.

وفجأة نادانى أخى ، وتوجه بى إلى الشيخ ، فسألنى الشيخ أبو أحمد " كيف حالك يا خديجة؟"

فأجبت "بخير الحمد لله"


ثم سألنى "ماذا تشعرين"


فقلت له:" فى بادىء الأمر كنت أشعر، براحة وطأنينة، لكنى بمجرد أن رأيته

بدأ قلبى يخفق من الخوف،
وبدأ جسدى يرتعد قليلا".

فأجلسنى الشيخ، ووضع السماعة بإذنى لسماع آيات السحر والرقية، وبعد ربع ساعة ،


سألنى الشيخ"بماذا تشعرين"

فقلت له "لا شىء على الإطلاق"

فلم ييأس الشيخ، وظل واضع السماعة على أذنى ، ثم بدأ فى رفع صوت القارىء،



حتى كادت أذنى تصم، وبعد ثلث ساعة تقريبا أو أكثر ،


وجدت ثقل فى يدى ورجلى، وتنميل غريب، ووجدت إحدى يدى ترفع دون إرادة منى .

فزال الشيخ أبو أحمد السماعة من أذنى، وياليته لم يزلها، فقد بدأت رحلتى مع العذاب أعاذنا الله وإياكم.

وجدت إخوتى عاملين حصار لى، إحدى إخوتى مسك يدى الإثنين بقوة، والآخر جلس على الرجلين،


والثالث ضاغط على البطن بقوة.

والشيخ أحمد معه زجاجة الماء يقرأ عليها ويرمها على وجهى ، ولم يعطنى فرصة كى أتنفس،


فوجدت نفسى أصرخ لإخوتى، وأقول لهم :

"كفوا عن ذلك، أنا هموت، والله بموت،إتركونى، أنا مدركة ما أقول،يا شيخ أبو أحمد

والله أنا التى تتكلم،
ومدركةما أقول ، أنا مش عارفة أتنفس، بموت"

فوجدت الشيخ أبو أحمد يلتفت لى ويقول :" أعلم أنك أنت التى تتحدثين" ،

وعندما قال لى ذلك، بصراحة ازداد غضبى منه، واغتظت شديدا منه، وكرهته كثيييييييييييييييرا،


ولولا أن إخوتى مقيدنى ،لا أعلم ماذا كنت فعلت فى الشيخ أبوأحمد بارك الله فيه،ههههه،



بصراحة كنت هتصرف بسوء معه، واعذرونى ، واحدة بتموت تعمل إييييييييييييه؟؟؟

فتوجهت لإخوتى أستسمحهم أن يتركونى، وبدأت أكذب عليهم حتى يتركونى من العذاب قائلة لهم :


" اتركونى، كنت بكذب عليكم ، ليس فى جن، ليس فى شىء"

وظهرت لى المصيبة، ألا وهى أن إخوتى لم يصغوا إلى ، ولم يحلوا قيدى،

فعرفت أننى وقعت فى الشبكة،

يبدوا أن الشيخ أبو أحمد وصاهم،

لكن كلما قت أنا بموت، لان قلب احدى إخوتى ، وقال للشيخ كفى يا شيخ،

فيصرخ بوجهه الشيخ
أبو أحمد ويقول له:


"انت تريدها تخف من اللى هى فيه أم لا؟؟؟ ساعدنى بالله عليك"

فصمم أخى على عدم سماعى، وهنا توجهت بقلبى إلى الله مستسلمة للموت،

وبدأت أدعو الله تعالى ، أن يغفر لى كل ذنوبى ، ويرحمنى عند القبض وعند نزولى للقبر،

لكن كان نفسى بصراحة أعمل حاجة فى الشيخ أبو أحمد قبل الموت،


كان نفسى أخنقه جدا،ههههههههه، سامحنى يا شيخ،لكن بصراحة كان هذا شعورى،


واخوتى منعونى عنك.

كمان كدت أتلفظ بالكلام مع الشيخ، لكن قلت فى نفسى :


"يعنى انت بتموتى، وهتقابلى ربنا وانت بتغلطى فى عباده" فسكت، وبدأت أستسلم للموت،

لكنى كنت أختنق، والروح حلوة أيضا بصراحة، فبدأت أتجه إلى حيلة،



ألا وهى أتكلم على إننى الجن ، فسألنى الشيخ فقلت له وأنا لا أستطيع التنفس، سحر سحر سحر،

لكن الشيخ ما شاء الله عليه اكتشف حيلتى ، وقال لى :

" خديجة لا تتكلمى على لسان الجن ،خديجة تعبتى سنين، وهذا الملعون بجسدك،


ما رأيك عذاب ساعة ولكل ساعة،فساعدينى بالله عليك، حتى نتخلص من هذا الملعون"

بصراحة كلامه هذا نزل بطمأنينة على قلبى، وقلت فى نفسى:

"نعم، عشت سنوات معذبة بهذاالملعون، وقررت فى نفسى ليس مثلما قال لى الشيخ أبو أحمد


أن أتخلص منه، لا ،بل قررت أن أستسلم للموت، و تمنيت أن يموت هو معى،وأقتصه أمام الله تعالى"

هنالك فعلا استسلمت للموت وبدأت أنطق الشهادة، وسبحان الله فى اللحظة التى سلمت فيها نفسى للموت


بدأ الجن ينطق،فكانت لى مفاجئة، كنت يائسة من أنه يتكلم،

وبمجرد نطقه،اترحمت قليلا من موضوع كتم النفس هذا،


وكل هذا أخذ طبعا فترة كبيرة من الوقت، ليس بسهولة.

بدأ يسأله الشيخ أبو أحمد : ما تكليفك؟؟

فقال له : سحر تعطيل الزواج، ومعمول فى الكنيسة، ويسكننى أربع من الجن .


ثم بدأ يسكت الجن،وااااااااامصيبتاه، سأرجع مرة أخرى للعذاب،


والله العظيم إخوتى بيحكوا لى كم العذاب الذى حدث لى ، وأنا غير مصدقة، قلت لهم :

"معقول أنا حدث لى هذا، حرام عليكم ، كيف لقلوبكم تتحمل عذابى هذا؟؟"



فقالوا لى : " أن الشيخ أبو أحمد كان موصيهم ألا يتعاطفوا معى"


هناك أشياء فعلا لم أذكرها قصهاعلى إخوتى ، فقد كنت سببا فى ألم أخى لأنى ركلته برجلى،



كل هذا لم أتذكره،فكنت أوقات بوعيى عند كلام الجن على لسانى،

وأوقات أخرى غائبة عن الوعى.

سبحانك يارب ، إخوتى المتعلمين،كانوا غير مصدقين هذا،ولولا عذابى هذا بأن لا أحد يستطيع تحمله


ما صدقوا،وزاد تصديقهم للأمر لما حدث بعد ذلك.

المهم عاود الشيخ مرة أخرى بسكب الماء على وجهى،ونفسى يختنق، والشيخ أبوأحمد



لا يعطينى فرصة للتكلم ولاللتنفس، ومن هنا بدأ الجن يتكلم،

وقال: أن السحر مشروب، وهو بالبطن،

فبدأت رحلة عذاب أخرى، شرب ما يعادل خمسة لتر من الماء متواصلا دون راحة، كلما ارتحت،



يصرخ الشيخ ويقول لى "لا تعطى له فرصة بالراحة"

وشربت الماء كله، وتقيأت أشياء غريبة، فقد كان موصينى الشيخ ألا آكل نهائيا قبل الجلسة.

تقيأت حتى كدت أجف.

وبعدها بدأ جسدى كله يرتعد كثيييييييييييييييرا، فعرف الشيخ أن الجن مازال بجسدى ولم يخرج.

" يااااااااااااااااااااااااالله، الى متى هذا العذاب، متى سأتخلص من هذا الملعون" هذا كان حديثى لنفسى،



وبدأت أبكى كثيرا، لكن هذا البكاء ليس بإرادة منى ، ولكنها كانت خوفا من الشيخ،

فبدأت العودة الى رحلة العذاب مرةأخرى، وبدأ الشيخ يسكب الماء ، وأنا بموت،


وهنا بدأ الجن ينطق الشهادتين،وأسلم، هههههههه، وسمى نفسه عبد الله.

فتوجه له الشيخ وطلب منه الخروج، لكنه رفض،وقال "لا أستطيع"

ويبدو أن الشيخ أبو أحمد ما شاء الله عارف صنيع الجن، وعلم أن اسلامه هذا مجرد خدعة،

فعاود فى العذاب حتى يعرف منه لماذا لم يستطع الخروج؟؟؟

هنا كانت الفاجعة!!!

قال الجن : " بأن السحر موجود بالقرب من مكان أعرفه، بجانب المقابر، فهو بيت لأحد أقربائى،

لكنه مواجه للمقابر"

هل تتذكرون معى عندما قلت لكم فى الجزء الأول أننى كنت أحلم يوميا بالمقابر ولا أعلم لماذا ؟؟

هنا صمم الشيخ أبو أحمد الذهاب الى المكان، ربنا يبارك فيه، بالرغم من أن هذا المكان


كان بعييييييييداجدا،وبالرغم أن الوقت دخل فى الليل،

فقد جلس الشيخ معى فى الجلسة ما يعادل خمس أو ست ساعات متواصلة تقريبا.

توجهت أنا وإخوتى والشيخ الى المكان،تأمل معى أخى المكان بسطح بيت بجانب مقابر وبالليل،


ما نفعنا بعد حفظ الله غير الكشاف الذى كان يوجد بهاتف الشيخ أبو أحمد،


كما أننى كنت خائفة جدا إذا علم أقاربى من دخولى البيت، وصعودى للسطح، لكن سبحان الله،


أراد ربى لى الستر، ولم يعلم أحد بصعودى للسطح.

وعندما وصلنا طلب الشيخ من الجن الذى بجسدى أن يوجهه الى مكان السحر،


طبعا لم يقول الجن بسهولة، كل خطوة كان بيفعلها كانت بعذاب ، والحمد لله.

على فكرة أنا لا أقص فيلم هندى، هههه،والله هذا ما حدث،


حتى إخوتى قالوا هذا، لولا أنهم رأوا بأعينهم ما صدقوا.

المهم بدأ ت أتوجه الى مكان طبعا بغير إرادتى ، وبدأت أحفر فى سطح البيت، حتى أننى أنهكت،

الغريب بقى أننى قبل الحفر، بدأ الجن يقول :"السلام على من اتبع الهدى" ويكررها أكثر من مرة،


لا أعلم لماذاقالها، لكنه قالها، ثم بدأت أحفر،

والجن يقول "الشر هنا" "السحر هنا"وبعد مشوار من الحفر وجدت طبعا أشياء خاصة بى،


لأن السحر فاعله أحد أقربائى،فوجدت

"خصلات من شعرى، وورق، و فقرة عظمية من سلسلة ظهر بني آدم وبها حبيبات بيضاء وسمراءكثيرة"


أيضا وجدت "إيشارب لى ، وفستان، كنت أرتديهم من زمان"

وأشياء أخرى كلها خاصة بى.وكلما حفرت ، وطلعت شىء يقول الجن "حسبنا الله ونعم الوكيل"

وقالوا لى إخوتى أننى جائتنى هستريا غريبة بمجرد طلوع الفقرة العظمية التى كانت من سلسلة ظهر بني آدم،


وأننى كنت أرتعش، وبدأت أقول "أنا انتهيت أنا انتهيت"

وبعد هذا كله، بدأت أعود للتعذيب حتى يطلع الجن منى ، لأنه أيضا لم يطلع بسهولة،

فعاود الشيخ للمياه ، وشربت كما من المياه مرة أخرى، إلى أن أفقت.

وبعدها الحمد لله أحسست براااااااااااااااحة كبيرة فى جسدى لم تحدث لى من سنين.

ثم طبعا، طلب الشيخ أبو أحمد من إخوتى أن يحرقوا هذه الأشياء.وفعلوا ربنا يبارك فيهم.

وربنا يبارك فى الشيخ أبو أحمد ويجعله فى ميزان حسناته، فقد ظل معى ما يقارب



عشر ساعات متواصلة تقريبا، وكان مسافر، وأجهد نفسه معى كثيييييييييييرا،

وكان عنده صبر ليس له حدود.

أسعده الله فى الدارين، وأسأل الله تعالى أن يفرج كربه وهمه، مثلما كان سببا فى راحتى الجسدية هذه.

وأرجو رجاء بدموع عيونى من كل من مر على موضوعى أن يدعوا لى :


"بإتمام الشفاء،وعدم الرجوع إلى هذا الداء اللعين بارك الله فيكم."




اثبت وجودك .. تقرأ وترحل شارك معنا برد أو بموضوع

خديجة غير متواجد حالياً  

التعديل الأخير تم بواسطة خديجة ; 03-21-2012 الساعة 05:07 PM.

رد مع اقتباس
قديم 03-21-2012, 04:54 PM   #2
أبو جبريل نوفل

الصورة الرمزية almojahed
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 3

almojahed has a reputation beyond reputealmojahed has a reputation beyond reputealmojahed has a reputation beyond reputealmojahed has a reputation beyond reputealmojahed has a reputation beyond reputealmojahed has a reputation beyond reputealmojahed has a reputation beyond reputealmojahed has a reputation beyond reputealmojahed has a reputation beyond reputealmojahed has a reputation beyond reputealmojahed has a reputation beyond repute

افتراضي

      

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اسال الله العظيم رب العرش الكريم أن يتم عليكي شفاؤك و أن لا يجعل للشيطان سبيلاً عليكي ابداً و ان يثبتنا و إياكي على الحق قولاً و عملا و لا حول و له قوة إلا بالله
و لا نقول إلا حسبنا الله و نعم الوكيل
التوقيع:

من مواضيعي في الملتقى

* العين وما ادراك ما العين
* الدرس166-أفضل الصدقات بعد الممات
* قناة أحبة القرآن على اليوتيوب لمتابعة الشيخ أحمد رزوق
* مدونة أحبة القرآن
* احتجاج المشركين بالقدر على كفرهم
* أحوال السلف الصالح عند سماعهم للقرآن الكريم وإنكارهم على من خرج عن الحد المألوف
* قصة تسميع الحافظ أبي بكر ابن المقرئ القرآن لابن أربع سنين

almojahed غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-21-2012, 11:50 PM   #3
مشرفة ملتقى الأسرة المسلمة


الصورة الرمزية ام هُمام
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 476

ام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond repute

افتراضي

      

بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بارك الله فيك اختي خديجة واتم الله شفاء صديقتك واعانها على طاعة الله ويسر لها امرها وسترها في الدنيا والاخرة
ما هي قصة الكنيسة ولماذا كل هذا الاذى وهل استفاد من آذاها من الآمها
هل انتهت القصة اما لها بقية
لاحول ولا قوة الا بالله
التوقيع:
بسم الله الرحمن الرحيم
  1. وَالْعَصْرِ
  2. إِنَّ الإِنسَانَ لَفِي خُسْرٍ
  3. إِلاَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ
( رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ )

من مواضيعي في الملتقى

* أسماء الله الحسنى في القرآن
* فتاوى ورسائل يوم الجمعة
* فتاوى وأحكام الحيض والنفاس
* وقفة مع آية
* قواعد_نبوية
* لا تهــجـــــــروا القــــــــرآن
* قصة العالم الدكتور مصطفى محمود

ام هُمام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-22-2012, 01:55 PM   #4
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 0

خديجة غير متواجد حاليا

افتراضي

      

جزاك الله خيرا أخى المجاهد على مرورك الطيب، وعلى دعواتك الطيبة

بارك الله فيك أخى
خديجة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-23-2012, 03:28 AM   #5
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 0

خديجة غير متواجد حاليا

افتراضي

      

عطرتى موضوعى بمرورك بحر حبيبتى فى الله

أما عن أسئلتك أختى :

ما هي قصة الكنيسة

قصة حرب على المسلمين أخية


ولماذا كل هذا الاذى

ولماذا خلق الله الجنة والنار؟؟

وهل استفاد من آذاها من الآمها

استفاد فقط أنه أشفى حقده وحسبنا الله ونعم الوكيل فى كل ظالم

هل انتهت القصة اما لها بقية

والله يا بحر أتمنى من أن تكون القصة انتهت، وهى الآن تسير بالتحصينات من القرآن والسنة والمداومة عليها.


خديجة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-23-2012, 07:26 PM   #6

الصورة الرمزية ابو عبد الرحمن
 
الملف الشخصي:





 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 175

ابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond repute

افتراضي

      


بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يشفيكي
وأن يحفظك بحفظه ويجعل لك من كل هما فرجا ومن كل ضيق مخرجا
وجزى الله الأخ الحبيب ابو احمد كل خير وأعانه الله ونفع به المسلمين
ولعلي استأنس دوما بهذا الحديث لعه يكون تذكرة وعظة لمن ابتلي في هذه الدنيا فعن ابن الديلمي قال : أتيت أبي بن كعب فقلت له : قد وقع في نفسي شيء من القدر فحدثني بشيء لعل الله أن يذهبه من قلبي قال لو أن الله عذب أهل سماواته وأهل أرضه عذبهم وهو غير ظالم لهم ولو رحمهم كانت رحمته خيرا لهم من أعمالهم ولو أنفقت مثل أحد ذهبا في سبيل الله ما قبله الله منك حتى تؤمن بالقدر وتعلم أن ما أصابك لم يكن ليخطئك وأن ما أخطأك لم يكن ليصيبك ولو مت على غير هذا لدخلت النار قال ثم أتيت عبد الله بن مسعود فقال مثل ذلك قال ثم أتيت حذيفة بن اليمان فقال مثل ذلك قال ثم أتيت زيد بن ثابت فحدثني عن النبي صلى الله عليه وسلم مثل ذلك . رواه أحمد وأبو داود وابن ماجه

التوقيع:



ما دعوة أنفع يا صاحبي *** من دعوة الغائب للغائب
ناشدتك الرحمن يا قارئاً *** أن تسأل الغفران للكاتب

من مواضيعي في الملتقى

* ما هو حب الرسول صلى الله عليه وسلم ؟
* أسهل طريقة لحفظ القرآن
* التحذير من التكفير واقوال العلماء
* هل تعلم ما المراد بعلوم القرآن ... !!!!
* لمسات ايمانية من سورة الكهف
* كان خلقه القرآن صلى الله عليه وسلم
* النصيحة لكتاب الله تعالى

ابو عبد الرحمن غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

   
الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
3.كيف تتم محاورة الجن ؟؟ الزرنخي ملتقى الرقية الشرعية 19 02-11-2017 12:03 AM
هل هناك صحابة من الجن؟! almojahed ملتقى الرقية الشرعية 8 12-18-2012 02:19 AM
ماذا تعرف عن الجن** أسباب تلبيس الجن للإنسان .... المس الشيطاني ظاهرة حقيقة مؤكدة الفارس ملتقى الرقية الشرعية 4 05-17-2012 10:20 AM
حكايتى مع الجن (1) خديجة ملتقى الرقية الشرعية 9 03-16-2012 06:16 PM


   
 

vBulletin® v3.8.7, Copyright ©, TranZ by Almuhajir
جميع الحقوق محفوظة لموقع العودة الإسلامي
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009