استخدم محرك جوجل للبحث في الملتقى

 

الرئيسية التسجيل البحث الرسائل طلب كود التفعيل تفعيل العضوية استعادة كلمة المرور
facebook facebook twetter twetter twetter twetter

المناسبات


   
العودة   ملتقى أحبة القرآن > ۩ ملتقى العلـــم الشرعـــي ۩ > ملتقى عقيدة أهل السنة و الجماعة
ملتقى عقيدة أهل السنة و الجماعة تهتم بعرض جميع المواضيع الخاصة بعقيدة أهل السنة والجماعة
 

   
الملاحظات
 

إضافة رد
   
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 02-07-2019, 06:23 PM   #133
مشرفة ملتقى الأسرة المسلمة


الصورة الرمزية ام هُمام
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 474

ام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond repute

افتراضي

      

♡15♡
💎من بديع المعاني لاسم الله "الحي"💎

♦️ثالثا: إنَّ الحيّ -سبحانه- هو القيوم الذي لا تأخذه سِنة ولا نوم، فضلا عن الفناء والموت،

🔻فحياته مرتبطة بقيّوميته، فهو -سبحانه- يُدبّر أمر الخلائق في العالم العلوي، والسفلي، ويُدبر الأمر من السماء إلى الأرض؛

🔻يُحيي ويُميت، ويُعزُّ ويُذلُّ، ويُثيبُ ويُعاقِب، ويَنصر ويَخذل،

🔻يخلق في كلِّ لحظةٍ ما لا يُحصى من الأحياء من نبات وحيوان وإنسان،

🔻ويتكفَّل بتدبير معاشهم، ويقدر لهم أقواتهم، ويسوق إليهم أرزاقهم، وتحت أمره بقاؤهم وفناؤهم،

🔻وفي كلِّ لحظة يموتُ -بأمر الله- ما لا يُحصى من الأحياء.

🔅وفي حديث أَبِي مُوسَى الأَشْعَرِيّ قَالَ: قَامَ فِينَا رَسُولُ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- بِأَرْبَعٍ:

"إِنَّ اللَّهَ لَا يَنَامُ وَلَا يَنْبَغِي لَهُ أَنْ يَنَامَ، يَرْفَعُ الْقِسْط وَيَخْفِضُهُ، وَيُرْفَعُ إِلَيْهِ عَمَلُ النَّهَارِ بِاللَّيْلِ، وَعَمَلُ اللَّيْلِ بِالنَّهَارِ" [رواه مسلم].

💬قال النووي:

«أَمَّا قَوْلُهُ -صلى الله عليه وسلم-: "لَا يَنَامُ وَلَا يَنْبَغِي لَهُ أَنْ يَنَامَ"

⇦فَمَعْنَاهُ أَنَّهُ -سبحانه وتعالى- لَا يَنَامُ، وَأَنَّهُ يَسْتَحِيلُ فِي حَقِّهِ النَوم؛ّ

◁فَإِنَّ النَّوْمَ انْغِمَارٌ وَغَلَبَةٌ عَلَى الْعَقْلِ يَسْقُطُ بِهِ الْإِحْسَاسُ،

💡وَاللَّهُ -تعالى- مُنَزَّهٌ عَنْ ذَلِكَ، وَهُوَ مُسْتَحِيلٌ في حقه -جل وعلا-».

♦️رابعا: إنّ الحي -سبحانه- هو واهب الحياة للخلق:

🔻فالحياة لا يملكها أحدٌ غير واهبها، ولا يسلبها أحد غير معطيها،

🔻كما أنَّ الموت كالحياة سرّ لا يعلمه إلا الله، ولا يملك أحد أن يحدثه،

فسبحان الذي:
🔅{لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ يُحْيِي وَيُمِيتُ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ} [الحديد:2]!.

💫خطبة البيان القوي في فقه اسم "الحي" - ملتقى الخطباء 💫

♡16♡
💎البَون الشَّاسع بين حياة الخالق وحياة المخلوق💎

📌إنَّ الخالق موصوفٌ بالحياة،
⇦والمخلوق موصوفٌ بالحياة،

⚠️ولكن شتّان ما بين الحياتين❗

📍فالحيُّ -سبحانه- حياتُه مُنَزَّهَةٌ عن مشابهة حياة الخَلق،

🔸لا يجري عليها الموت أو الفناء،

🔸ولا تَعْتَريها السِّنَة ولا النَّوم،

🔸حياته الحياة الكاملة التي لم تُسْبَقْ بعدم، ولا يَلْحَقُها زَوَال.

📍إنَّ الفرق عظيمٌ بين ما يتّصف به المخلوق وبين ما يتصف به الخالق -سبحانه وتعالى-،

↩فحياة الله -سبحانه وتعالى- هي من لوازم ذاته، فهو الحيّ بذاته -سبحانه وتعالى-،

🔹وما في الآخرة من الأحياء في الجنة من الملائكة وغيرهم إنما هم أحياء بإحياء الله لهم،

🔹فالله هو الذي وهبهم الحياة،

↩وليست حياتهم في الجنة من لوازم ذواتهم،

🔹كما أنه هو الذي قضى عليهم ألا يموتوا،

↩وإن كانت هذه الحياة هي فعلًا
🔸أكمل من الحياة الدنيا،
🔸وهي حياة حقيقيةٌ بالنسبة للحياة الدّنيا العارضة الزائلة العابرة،

🔺ولو شاء لأهلكهم جميعًا -تَبَارَكَ وَتعالى-،

💡فما يليق بالخالق -سبحانه وتعالى- له شأن،
⇦وما يليق بالمخلوق له شأن آخر.💡

💫خطبة البيان القوي في فقه اسم الحي - ملتقى الخطباء 💫
التوقيع:
بسم الله الرحمن الرحيم
  1. وَالْعَصْرِ
  2. إِنَّ الإِنسَانَ لَفِي خُسْرٍ
  3. إِلاَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ
( رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ )

من مواضيعي في الملتقى

* فتاوى وأحكام الحيض والنفاس
* فتاوى ورسائل يوم الجمعة
* قواعد_نبوية
* وقفة مع آية
* أسماء الله الحسنى في القرآن
* لا تهــجـــــــروا القــــــــرآن
* قصة العالم الدكتور مصطفى محمود

ام هُمام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-08-2019, 04:46 PM   #134
مشرفة ملتقى الأسرة المسلمة


الصورة الرمزية ام هُمام
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 474

ام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond repute

افتراضي

      

♡17♡
💎"الحيُّ" سبحانه مانح الحياة للمخلوقين💎

📌حياة المخلوق هي حياة ممنوحةٌ من الله الواحد الأحد، وهي تنقسم إلى مرحلتين:

1–الحياة الدنيا،

2–الحياة الآخرة.

▪️والحياة الدنيا هي: عمر هذا الكون والكائنات التي تعيش داخله،

🔻وهذه الحياة الدنيا تشمل السماء والأرض والنجوم والكواكب والجبال والشجر والدواب، وما نبصر وما لا نبصر.

🔻وبدأت الحياة الدنيا بهذا المعنى منذ نشأة الكون،

🔻 وتستمرّ إلى نهايته التي تُسمّى شرعًا ◁القيامة،

↩حيث تبدّل الأرض غير الأرض والسموات..

📌والحياة الآخرة هي: التي تبدأ من قيام الساعة وخروج الناس من قبورهم للحساب والجزاء،

🔻وتستمر بلا انقطاعٍ في النعيم أو الجحيم أبد الآبدين...

↩ وتلك هي إرادة الله -تعالى- للفريقين،

🔅قال الله تعالى: {يَوْمَ يَأْتِ لا تَكَلَّمُ نَفْسٌ إِلَّا بِإِذْنِه فَمِنْهُمْ شَقِيٌّ وَسَعِيدٌ* فَأَمَّا الَّذِينَ شَقُوا فَفِي النَّارِ لَهُمْ فِيهَا زَفِيرٌ وَشَهِيقٌ* خٰلِدِيْنَ فِيهَا مَا دَامَتِ السَّمٰوَاتُ وَالأرْضُ إِلا مَا شَآءَ رَبُّكَ إِنَّ رَبَّكَ فَعَّالٌ لِمَا يُرِيدُ* وَأَمَّا الَّذِينَ سُعِدُوا فَفِي الْجَنَّةِ خٰلِدِينَ فِيهَا مَا دَامَتِ السَّمٰوَاتُ وَالأرْضُ إِلا مَا شَاءَ رَبُّكَ عَطَآءً غَيْرَ مَجْذُوذٍ} [هود:105-108].

💫مقال الحياة: أنواعها ونواميسها - د.محمد المسير💫

♡18♡
💎بيان عظمة "الحي"سبحانه في مراحل حياة الإنسان💎

📌حياة الإنسان تمرّ بمجموعة من [مراحل] الحياة، لكل واحدة منها ناموس خاص، وهي:

🔘-حياة الرحم..

↩ويمر فيها الإنسان:-
🔻بالنطفة
🔻والعلقة
🔻والمضغة
🔻والعظام
🔻والعظام المكسوة باللحم
🔻ثم نفخ الروح

↩إلى أن يتكامل نموه في هذا القرار المكين وفي الظلمات الثلاث ..

🔅قال الله تعالى: ﴿وَلَقَدْ خَلَقْنَا الإنْسَانَ مِنْ سُلٰلَةٍ مِنْ طِينٍ * ثُمَّ جَعَلْنَاهُ نُطْفَةً فِي قَرَارٍ مَكِينٍ * ثُمَّ خَلَقْنَا النُّطْفَةَ عَلَقَةً فَخَلَقْنَا الْعَلَقَةَ مُضْغَةً فَخَلَقْنَا الْمُضْغَةَ عِظَامًا فَكَسَوْنَا الْعِظٰمَ لَحْمًا ثُمَّ أَنْشَأْنٰهُ خَلْقًا اٰخَرَ فَتَبٰرَكَ اللهُ أَحْسَنُ الْخَالِقِينَ﴾ [المؤمنون: 12-14].

🔘-حياة الأرض:

↩وهي مرحلة الأجل المسمّى الذي حدّده الله -تعالى- للإنسان على ظهر هذه الأرض،

↩وهي مرحلة الابتلاء بالتكليف؛

🔅قال الله تعالى: ﴿وَلَكُمْ فِي الأرْضِ مُسْتَقَرٌّ وَّمَتَاعٌ إِلىٰحِينٍ﴾ [البقرة:36].

🔅وقال -جلّ شأنه-: ﴿إِنَّا خَلَقْنَا الإنْسَانَ مِنْ نُطْفَةٍ أَمْشَاجٍ نَبْتَلِيهِ فَجَعَلْنَاهُ سَمِيعًا بَصِيرًا * إِنَّا هَدَيْنٰهُ السَّبِيلَ إِمَّا شَاكِرًا وَإِمَّا كَفُورًا﴾ [الإنسان:2، 3].

💫مقال الحياة : أنواعها ونواميسها (بتصرف يسير) - د.محمد المسير💫

🔃يتبع -بإذن الله-
التوقيع:
بسم الله الرحمن الرحيم
  1. وَالْعَصْرِ
  2. إِنَّ الإِنسَانَ لَفِي خُسْرٍ
  3. إِلاَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ
( رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ )

من مواضيعي في الملتقى

* فتاوى وأحكام الحيض والنفاس
* فتاوى ورسائل يوم الجمعة
* قواعد_نبوية
* وقفة مع آية
* أسماء الله الحسنى في القرآن
* لا تهــجـــــــروا القــــــــرآن
* قصة العالم الدكتور مصطفى محمود

ام هُمام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-09-2019, 05:51 PM   #135
مشرفة ملتقى الأسرة المسلمة


الصورة الرمزية ام هُمام
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 474

ام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond repute

افتراضي

      

♡19♡

💎تابع بيان عظمة "الحيّ" سبحانه في مراحل حياة الإنسان💎


🔘-حياة القبر،

↩والقبر أوّل منازل الآخرة،

وفيه يُسأل الإنسان عن
🔻ربّه،
🔻 ودينه،
🔻ونبيه،

↩وهو روضة من رياض الجنة أو حفرة من حفر النار..

🔅فقد [روَى الشيخان] عنالبراء ابن عازب -رضي الله عنه-، في قوله تعالى: ﴿يُثَبِّتُ اللهُ الذِيْنَ اٰمَنُوا بالْقَوْلِ الثَّابِتِ فِيْ الحيٰوةِ الدُّنْيَا وَفِيْ الاٰخِرَة﴾

🔅قال رسول الله-صلى الله عليه وسلم-:

"نزلت في عذاب القبر، فيقال له من ربك؟
فيقول: ربّي الله ونبيِّ محمد،
فذلك قوله: ﴿يُثَبِّتُ اللهُ الذيْنَ اٰمَنُوْا﴾ [ إبراهيم :27]".

🔘-حياة البعث..

↩وهي مرحلة القيامة عَقب النفخ في الصور.

⇦فيخرج الناس من قبورهم؛

🔻تغشاهم الأهوال من كل جانب،
🔻 وتنتابهم المخاوف من فوقهم ومن تحت أرجلهم ،
🔻وتسوقهم الملائكة إلى موقف الحساب والعرض.

🔅قال الله تعالى: ﴿يَوْمَ يَخْرُجُونَ مِنَ الأجْدَاثِ سِرَاعًا كَأَنَّهُمْ إِلَى نُصُبٍ يُوفِضُونَ * خَاشِعَةً أَبْصَارُهُمْ تَرْهَقُهُمْ ذِلَّةٌ ذٰلِكَ الْيَوْمُ الَّذِي كَانُوا يُوعَدُونَ﴾ [المعارج :43، 44].


💫مقال الحياة : أنواعها ونواميسها (بتصرف يسير) - د.محمد المسير💫

🔃 يتبع -إن شاء الله-

♡20♡

💎تابع بيان عَظَمة "الحيّ"سبحانه في مراحل حياة الإنسان💎


🔘-حياة الخلود:

↩وتلك هي آخر أنواع الحياة التي يمر بها الإنسان،

🔻وهي حياة مُهيَّأة بقدرة الله للخلود الأبدي الذي لاينقطع في النعيم أو الجحيم.

📍فالمؤمنون خالدون أبدًا في جنات النعيم لا يعتريهم موت ولا ينالهم نصب ولا يغيب عنهم شيء مما لذَّ وطاب.

🔅قال الله تعالى: ﴿إِنَّ الْمُتَّقِينَ فِي مَقَامٍ أَمِينٍ * فِي جَنّٰتٍ وَعُيُونٍ * يَلْبَسُونَ مِنْ سُنْدُسٍ وَإِسْتَبْرَقٍ مُتَقٰبِلِيْنَ * كَذَلِكَ وَزَوَّجْنٰهُمْ بِحُورٍ عِينٍ * يَدْعُونَ فِيهَا بِكُلِّ فَاكِهَةٍ اٰمِنِينَ * لا يَذُوقُونَ فِيهَا الْمَوْتَ إِلا الْمَوْتَةَ الأولَى وَوَقٰهُمْ عَذَابَ الْجَحِيمِ * فَضْلا مِنْ رَبِّكَ ذٰلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ﴾ [الدخان:51- 57]

📍والكافرون خالدون أبدًا في نار جهنم تتوارد عليهم ألوان العذاب وتحيط بهم الحسرة بكل أشكالها.

🔅قال الله تعالى: ﴿إِنَّ الْمُجْرِمِينَ فِي عَذَابِ جَهَنَّمَ خٰلِدُونَ * لا يُفَتَّرُ عَنْهُمْ وَهُمْ فِيهِ مُبْلِسُونَ * وَمَا ظَلَمْنٰهُمْ وَلَكِنْ كَانُوا هُمُ الظّٰلِمِينَ * وَنَادَوْا يٰمٰلِكُ لِيَقْضِ عَلَيْنَا رَبُّكَ قَالَ إِنَّكُمْ مَاكِثُونَ﴾ [الزخرف: 74–77].


📌وهذا التعدُّد في أشكال الحياة يؤكد أن ليس للحياة نظام خاص،

↩ بل للحياة قوانين ونُظُم شتّى،

💡وما بالحياة في مرحلة لا يصلح مقياسًا للحياة في مرحلة سابقة أو لاحقة.

▪فالجنين في رحم أمه حيّ وله من الظروف والملابسات ما لا يصلح للإنسان على ظهر هذه الأرض،

▪كذلك فإنَّ حياة القبر لها من الاختلاف والتباين مالا يخضع لحياة الإنسان المُشاهدة فهي نوع حياة لا نحسّه نحن ولا ندركه، به يسمع السؤال ويجيب عنه...

📌ومما يؤكّد هذا التباين في نظم الحياة:
⇦ أنَّ حياة الخلود في النعيم بأشكال من الحياة لم تخطر على قلب بشر..

💡فسُبحان الخلّاق العليم ﴿الّذِيْ أعْطٰى كُلَّ شَيْءٍ خَلقَه ثُمَّ هَدٰى﴾ [طه:50].

💫مقال الحياة : أنواعها ونواميسها (بتصرف يسير) - د.محمد المسير💫
التوقيع:
بسم الله الرحمن الرحيم
  1. وَالْعَصْرِ
  2. إِنَّ الإِنسَانَ لَفِي خُسْرٍ
  3. إِلاَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ
( رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ )

من مواضيعي في الملتقى

* فتاوى وأحكام الحيض والنفاس
* فتاوى ورسائل يوم الجمعة
* قواعد_نبوية
* وقفة مع آية
* أسماء الله الحسنى في القرآن
* لا تهــجـــــــروا القــــــــرآن
* قصة العالم الدكتور مصطفى محمود

ام هُمام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-10-2019, 03:51 PM   #136
مشرفة ملتقى الأسرة المسلمة


الصورة الرمزية ام هُمام
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 474

ام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond repute

افتراضي

      

♡21♡
💎 أيهما تختار
الحياة الفانية أم الباقية؟💎

📍 قال الله -تعالى-:

🔅{وَمَا هَٰذِهِ الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلَّا لَهْوٌ وَلَعِبٌ ۚ وَإِنَّ الدَّارَ الْآخِرَةَ لَهِيَ الْحَيَوَانُ ۚ لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ} [العنكبوت:64]

♦️يُخبر -تعالى- عن حالة الدنيا والآخرة،

▪️وفي ضمن ذلك:
🔻التزهيد في الدنيا،
🔻والتشويق للأُخرى،

🔅 فقال: {وَمَا هَذِهِ الْحَيَاةُ الدُّنْيا} في الحقيقة {إِلَّا لَهْوٌ وَلَعِبٌ}؛
▫️ تلهو بها القلوب،
▫️وتلعب بها الأبدان،

📌بسبب ما جعل اللّه فيها من الزينة واللذات، والشهوات:
▪️الخالِبة للقلوبِ المُعرضة،
▪الباهِجة للعيون الغافلة،
▪️المُفرِحَة للنفوس المُبطلة الباطلة،
↩️ثم تزول سريعًا، وتنقضي جميعًا❗️

💡ولم يَحصلْ منها مُحِبُّها إلا على الندم والحسرة والخسران.💡

♦️وأما الدار الآخرة، فإنها دار {الحَيَوان}:

📌أي: الحياة الكاملة، التي من لوازمها:
▫️أن تكون أبدان أهلها في غاية القوة،
▫️وقواهم في غاية الشدة، لأنها أبدان وقوى خلقت للحياة،
▫️وأن يكون موجودًا فيها كلّ ما تكمل به الحياة، وتتم به اللذات،
🔻من مُفرِحات القلوب،
🔻وشهوات الأبدان، من المآكل، والمشارب، والمناكح، وغير ذلك،

💡مما لا عين رأت، ولا أذن سمعت، ولا خطر على قلب بشر💡

🔅{لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ}؛
⇦لَمَا آثروا الدُّنيا على الآخرة،
▫️ولو كانوا يعقلون؛
⇦لَما رَغبوا عن دار الحيوان، ورَغبوا في دار اللهو واللعب❗️

💡فدلَّ ذلك على أنَّ الذين يعلمون، لا بُدَّ أن يُؤثِروا الآخرة على الدنيا، لِمَا يعلمونه من حالة الدارين.💡

💫تفسير السعدي - رحمه الله-💫

♡22♡

💎وقفة مع دعاء: "يا حيّ يا قيوم برحمتك أستغيث.."💎

🔅عن أنس بن مالك -رضي الله عنه- قال : قال النبي -صلى الله عليه وسلم- لفاطمة -رضي الله عنها-:

"ما يمنعكِ أن تسمعي ما أوصيك به، أن تقولي إذا أصبحتِ وإذا أمسيتِ:
يا حيُّ يا قيُّوم برحمتكَ أستغيث، أصلح لي شأني كله، ولا تكلني إلى نفسي طرفة عين".

[رواه النّسائيّ وحسَّنه الشيخ الألباني في "السلسلة الصحيحة].

📌هذا الدعاء من أعظم الأدعية التي:

▫️تتضمَّن تحقيق العبودية لله ربّ العالمين،

▫️وتتضمن التوسُّل إلى الله تعالى بأسمائه وصفاته،

💡فهو سبحانه الحيُّ القيوم، الرحمن الرحيم،

⇦والعبد يستمدُّ العون والتأييد من قيوميّته -عزَّ وجلّ-،

⇦كما يستغيث برحمته التي وسعت كل شيء، لعلّه ينال منها ما يُسعده في دنياه وآخرته.

▫️ثمّ يسأل الله -تعالى- صلاح الأمور والأحوال،

🔻فيقول:

🔅"أصلح لي شأني كله"

⇦أي : جميع أمري في بيتي، وأهلي، وجيراني، وأصحابي، وعملي، ودراستي، وفي نفسي، وقلبي، وصحتي...

▫️في كل شيء يتعلق بي؛
▫️اجعل يا رب الصلاح والعافية حظّي ونصيبي.

⤴️وذلك كلّه من فضل الله -سبحانه وتعالى-، وليس باستحقاق العبد ولا بجاهه،

💡ولذلك جاء خَتمُ الدعاء بالاعتراف بالفقر التام إليه سبحانه، والاستسلام الكامل لغناه -عزّ وجلّ-،

🔻فيقول:

🔅"ولا تَكِلني إلى نفسي طرفة عين":

⇦أي: لا تتركني لضعفي وعجزي لحظة واحدة،

▫️بل أَصْحِبْني العافية دائما،
▫️وأعنّي بقوتك وقدرتك،

💡فإنّ من توكَّل على الله كفاه،
▫️ومَن استعان بالله أعانه،
▫️والعبد لا غنى به عن الله طرفة عين.

💫الإسلام سؤال وجواب💫
التوقيع:
بسم الله الرحمن الرحيم
  1. وَالْعَصْرِ
  2. إِنَّ الإِنسَانَ لَفِي خُسْرٍ
  3. إِلاَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ
( رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ )

من مواضيعي في الملتقى

* فتاوى وأحكام الحيض والنفاس
* فتاوى ورسائل يوم الجمعة
* قواعد_نبوية
* وقفة مع آية
* أسماء الله الحسنى في القرآن
* لا تهــجـــــــروا القــــــــرآن
* قصة العالم الدكتور مصطفى محمود

ام هُمام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-11-2019, 04:26 PM   #137
مشرفة ملتقى الأسرة المسلمة


الصورة الرمزية ام هُمام
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 474

ام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond repute

افتراضي

      

♡23♡
💎نظرة الإسلام إلى الحياة الدنيا💎

🌟الدنيا مزرعة الآخرة🌟

🔗جَرَت المشيئة الإلهية أن يخلق الله الإنسان في هذه الدنيا؛ ليكون خليفة الله في هذه الأرض،

🔗وعرَّفه سبيل الرشاد وبين له سبل الضلال من خلال الوحي إلى رسله

🔅{وَيَسْتَخْلِفَكُمْ فِي الْأَرْضِ فَيَنْظُرَ كَيْفَ تَعْمَلُونَ} [الأعراف:129]،

🔗وبيَّنَ حقيقة هذه الحياة الدنيا وأنها دار ممرٍّ لا دار مقر،

🔅يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم: "مالي وما للدنيا، ما أنا في الدنيا إلا كراكب استظل تحت شجرة ثم راح وتركها". [رواه الترمذي وقال حسن صحيح].


🌟الحياة الدنيا دار ابتلاء وامتحان🌟

▪لقد خلق الله -سبحانه وتعالى- الإنسان في هذه الحياة، واستخلفه في الأرض؛
🔻لإعمارها، واستثمارها وفق المنهج الذي أنزله على أنبيائه ورسله، وبلغوها أقوامهم؛
⤴وذلك ليجازي كلًّا على ما قدَّم فيها:

🔅{الَّذِي خَلَقَ الْمَوْتَ وَالْحَيَاةَ لِيَبْلُوَكُمْ أَيُّكُمْ أَحْسَنُ عَمَلًا وَهُوَ الْعَزِيزُ الْغَفُورُ} [الملك:2].

▫وجعل سنَّة التدافُع مستمرَّة في هذه الحياة،
↩ليميز الخبيث من الطيب،

▪ولم يجعل لأحدٍ الغلبة المطلقة على أهل الأرض، سواء من الصالحين أو الأشرار
بل الأيام دول بين الأمم والشعوب والأفراد

🔅{إِنْ يَمْسَسْكُمْ قَرْحٌ فَقَدْ مَسَّ الْقَوْمَ قَرْحٌ مِثْلُهُ وَتِلْكَ الْأَيَّامُ نُدَاوِلُهَا بَيْنَ النَّاسِ وَلِيَعْلَمَ اللَّهُ الَّذِينَ آَمَنُوا وَيَتَّخِذَ مِنْكُمْ شُهَدَاءَ وَاللَّهُ لَا يُحِبُّ الظَّالِمِينَ*وَلِيُمَحِّصَ اللَّهُ الَّذِينَ آَمَنُوا وَيَمْحَقَ الْكَافِرِينَ*أَمْ حَسِبْتُمْ أَنْ تَدْخُلُوا الْجَنَّةَ وَلَمَّا يَعْلَمِ اللَّهُ الَّذِينَ جَاهَدُوا مِنْكُمْ وَيَعْلَمَ الصَّابِرِينَ} [آل عمران: 140-142].

💫نظرة الإسلام إلى الإنسان والكون والحياة - أ. د. مصطفى مسلم -شبكة الألوكة💫

🔃يُتبع -إن شاء الله-

♡24♡
💎نظرة الإسلام إلى الحياة الدنيا💎

🌟نظرة اعتدال وتوازن🌟

💡نظرة الإسلام إلى الحياة الدنيا قوامها الاعتدال والتوازن،

📌فبالرغم من أنَّ الحياة الدنيا ليست نهاية المطاف، وهي دار ممرّ؛

▪إلا أنَّ الإسلام لم يُهملها ولم يأمر بتركها والتجافي عنها،

▫كما أنّه لم يجعلها الغاية التي يعمل الإنسان من أجلها

🔅يقول الله تعالى: {وَابْتَغِ فِيمَا آتَاكَ اللَّهُ الدَّارَ الْآخِرَةَ وَلا تَنْسَ نَصِيبَكَ مِنَ الدُّنْيَا وَأَحْسِنْ كَمَا أَحْسَنَ اللَّهُ إِلَيْكَ وَلا تَبْغِ الْفَسَادَ فِي الْأَرْضِ إِنَّ اللَّهَ لا يُحِبُّ الْمُفْسِدِينَ} [القصص:77].

▪وقد راعى الإسلام الطبيعة البشرية في الميل إلى زينة الحياة الدنيا

↩ فأباحها لهم على أن لا تصدَّهم عن العمل للآخرة، والسعي إلى مرضاة الله -عز وجل-.

🔅قال -تعالى-: {قُلْ مَنْ حَرَّمَ زِينَةَ اللَّهِ الَّتِي أَخْرَجَ لِعِبَادِهِ وَالطَّيِّبَاتِ مِنَ الرِّزْقِ قُلْ هِيَ لِلَّذِينَ آمَنُوا فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا خَالِصَةً يَوْمَ الْقِيَامَةِ كَذَلِكَ نُفَصِّلُ الْآياتِ لِقَوْمٍ يَعْلَمُونَ} [الأعراف:32].


💫نظرة الإسلام إلى الإنسان والكون والحياة - أ. د. مصطفى مسلم -شبكة الألوكة💫

🔃يُتبع -إن شاء الله-
التوقيع:
بسم الله الرحمن الرحيم
  1. وَالْعَصْرِ
  2. إِنَّ الإِنسَانَ لَفِي خُسْرٍ
  3. إِلاَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ
( رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ )

من مواضيعي في الملتقى

* فتاوى وأحكام الحيض والنفاس
* فتاوى ورسائل يوم الجمعة
* قواعد_نبوية
* وقفة مع آية
* أسماء الله الحسنى في القرآن
* لا تهــجـــــــروا القــــــــرآن
* قصة العالم الدكتور مصطفى محمود

ام هُمام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-12-2019, 04:47 PM   #138
مشرفة ملتقى الأسرة المسلمة


الصورة الرمزية ام هُمام
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 474

ام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond repute

افتراضي

      

♡25♡
💎نظرة الإسلام إلى الحياة الدنيا💎

🌟الحياةُ الدنيا زِينَةٌ وليست قِيمَةً🌟

🔗لمّا كانت الحياة الدنيا مؤقتة، وحالة عابرة،
وعَرَضًا زائلًا في رحلة الإنسان المتمثلة في الأطوار التي يمرّ بها الإنسان مِن:

🔻ولادةً ونشأةً،
🔻ثمَّ موتًا وحياةً برزخية،
🔻ثمّ بعثًا بعد موت،
🔻ثمّ استقرارًا وخلودًا في الدار الآخرة.

📍فالحياة الدنيا بمباهجها ونضرتها وشهواتها هي زينة؛
⤴ لأنها عَرَضٌ زائل،
فإذا تحوّل الإنسان فيها من متعةٍ إلى أخرى مَضت المتعة الأولى، ولم يبقَ لها أثر..

🌟أمّا القيمة أو الحقيقة الخالدة فهي: حقائق الآخرة،

↙لذا قال الله سبحانه وتعالى عن الحياة الدنيا:

🔅{اعْلَمُوا أَنَّمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا لَعِبٌ وَلَهْوٌ وَزِينَةٌ وَتَفَاخُرٌ بَيْنَكُمْ وَتَكَاثُرٌ فِي الْأَمْوَالِ وَالْأَوْلادِ كَمَثَلِ غَيْثٍ أَعْجَبَ الْكُفَّارَ نَبَاتُهُ ثُمَّ يَهِيجُ فَتَرَاهُ مُصْفَرًّا ثُمَّ يَكُونُ حُطَامًا وَفِي الْآخِرَةِ عَذَابٌ شَدِيدٌ وَمَغْفِرَةٌ مِنَ اللَّهِ وَرِضْوَانٌ وَمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلَّا مَتَاعُ الْغُرُورِ} [الحديد:20].

📌ولكن هذا العَرَض الزائل إذا رُبِط بالقيم الحقيقية، وجُعِل وعاءً للكنوز والمدخرات الباقية الخالدة،

↩استمتع بها الإنسان حالًا ومآلًا، عاجلًا وآجلًا.

🔅كما قال الله -سبحانه وتعالى-: {وَاضْرِبْ لَهُمْ مَثَلَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا كَمَاءٍ أَنْزَلْنَاهُ مِنَ السَّمَاءِ فَاخْتَلَطَ بِهِ نَبَاتُ الْأَرْضِ فَأَصْبَحَ هَشِيمًا تَذْرُوهُ الرِّيَاحُ وَكَانَ اللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ مُقْتَدِرًا*الْمَالُ وَالْبَنُونَ زِينَةُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَالْبَاقِيَاتُ الصَّالِحَاتُ خَيْرٌ عِنْدَ رَبِّكَ ثَوَابًا وَخَيْرٌ أَمَلًا} [الكهف:45-46].


💫نظرة الإسلام إلى الإنسان والكون والحياة - أ. د. مصطفى مسلم -
شبكة الألوكة💫

♡26♡

💎الحياة الحقيقيّة حياة الآخرة💎

🔅قال -تعالى-: {هَلْ أَتَىٰ عَلَى الْإِنسَانِ حِينٌ مِّنَ الدَّهْرِ لَمْ يَكُن شَيْئًا مَّذْكُورًا} [الانسان:1]

▫أوجدكُم الله من العدم،

▫وأسبَغَ عليكم النِّعم،

▫ودفع عنكم النّقم،

▫ويسّرَّ لكم من أسباب البقاء وأسباب الهداية،

▫وبَيَّنَ لكم ما ينفعكم وما يضركم،

▫بيّنَ لكم أنّ للإنسان دارَين؛

🔻دارَ ممرٍّ وزوال،

🔻ودارَ مقرٍّ وخلود.

🔘-أما الدّار التي هي دار ممرٍّ وزوال فهي:
⇦دار الدنيا التي كلُّ ما فيها فهو ناقص إلا ما كان مُقرِّبًا إلى الله -تعالى-

🔘-أمّا الدار الآخرة:
⇦فهي الحياة الحقيقية التي فيها جميع مقوِّمات الحياة من البقاء والسرور، والسَّلام والحُبور؛

↩التي ينطق الإنسان إذا شاهَدَ حقائقها:

🔅{يَقُولُ يَا لَيْتَنِي قَدَّمْتُ لِحَيَاتِي} [الفجر:24]

💡فالحياة الحقيقية هي "الحياة الآخرة" التي يحيا الناس فيها فلا يموتون:

🔅{فَمَنْ ثَقُلَتْ مَوَازِينُهُ فَأُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ * وَمَنْ خَفَّتْ مَوَازِينُهُ فَأُولَئِكَ الَّذِينَ خَسِرُوا أَنْفُسَهُمْ فِي جَهَنَّمَ خَالِدُونَ * تَلْفَحُ وُجُوهَهُمُ النَّارُ وَهُمْ فِيهَا كَالِحُونَ} [المؤمنون:102 -104]


💫الحياة الحقيقية حياة الآخرة -ابن عثيمين -شبكة الألوكة💫
التوقيع:
بسم الله الرحمن الرحيم
  1. وَالْعَصْرِ
  2. إِنَّ الإِنسَانَ لَفِي خُسْرٍ
  3. إِلاَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ
( رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ )

من مواضيعي في الملتقى

* فتاوى وأحكام الحيض والنفاس
* فتاوى ورسائل يوم الجمعة
* قواعد_نبوية
* وقفة مع آية
* أسماء الله الحسنى في القرآن
* لا تهــجـــــــروا القــــــــرآن
* قصة العالم الدكتور مصطفى محمود

ام هُمام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد
   
الكلمات الدلالية (Tags)
أسماء, الله, الحسنى, القرآن, في
 

   
الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 2 ( الأعضاء 0 والزوار 2)
 
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أسماء الله الحسنى أبو ريم ورحمة ملتقى القرآن الكريم وعلومه 4 05-17-2019 02:42 PM
دروس رمضان الفجرية - شرح أسماء الله الحسنى almojahed ملتقى الصوتيات والمرئيات والفلاشات الدعوية 36 08-07-2016 05:11 PM
أسماء الله الحسنى وأدلتها من الكتاب والسنة almojahed ملتقى عقيدة أهل السنة و الجماعة 13 04-19-2013 03:15 AM
أسماء الله الحسنى أبو ريم ورحمة ملتقى فيض القلم 2 09-11-2012 09:18 AM
أسماء الله الحسنى أبو ريم ورحمة ملتقى القرآن الكريم وعلومه 1 02-16-2012 04:10 PM


   
 

vBulletin® v3.8.7, Copyright ©, TranZ by Almuhajir
جميع الحقوق محفوظة لموقع العودة الإسلامي
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009