استخدم محرك جوجل للبحث في الملتقى

 

الرئيسية التسجيل البحث الرسائل طلب كود التفعيل تفعيل العضوية استعادة كلمة المرور
facebook facebook twetter twetter twetter twetter

المناسبات


   
العودة   ملتقى أحبة القرآن > ۩ ملتقى العلـــم الشرعـــي ۩ > ملتقى عقيدة أهل السنة و الجماعة
ملتقى عقيدة أهل السنة و الجماعة تهتم بعرض جميع المواضيع الخاصة بعقيدة أهل السنة والجماعة
 

   
الملاحظات
 

إضافة رد
   
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 04-13-2014, 11:45 AM   #1
مشرف ملتقى القرآن الكريم


الصورة الرمزية ابو أمير
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 96

ابو أمير has a reputation beyond reputeابو أمير has a reputation beyond reputeابو أمير has a reputation beyond reputeابو أمير has a reputation beyond reputeابو أمير has a reputation beyond reputeابو أمير has a reputation beyond reputeابو أمير has a reputation beyond reputeابو أمير has a reputation beyond reputeابو أمير has a reputation beyond reputeابو أمير has a reputation beyond reputeابو أمير has a reputation beyond repute

افتراضي تقسيم الشرك وأنواعه بحسب اعتباره.

      

الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لانبي بعده .
وبعد: فهذا قول مختصر في تعريف الشرك _ أعاذنا الله منه _وأقسامه وأنواعه أستفدتها من خلال النظر في كتب أهل العلم ومجالستهم .

المسألة الأولى: في تعريف الشرك
الشرك :وهو صرف شيء من حقوق الله لغير الله .
وقيل : هو تسوية غير الله، بالله، فيما هو من خصائص الله .
والتسوية نوعان :
1- تسوية في الاعتقاد :وهو شرك أكبر .
ويكون في الربوبية : كمن أعتقد أن هناك خالقا يخلق من العدم
والالوهية:كمن اعتقد أن هناك من يستحق أن يصرف له العبادة مع الله
والاسماء والصفات.:كمن أعتقد أن هناك من يسمع البعيدات سوى الله .

2- تسوية في اللفظ دون الاعتقاد : وهذا شرك أصغر : مثل الحلف بغير الله .
فالحلف خاص بالله فمن حلف بغير الله من غير اعتقاد التسوية بقلبه وقع في الشرك الأصغر .

المسألة الثانية: أقسام الشرك وأنواعه .
ينقسم الشرك بحسب اعتباره إلى أقسام :
القسم الاول : باعتبار ما يجب لله ،
فهو على ثلاثة أقسام :
شرك في الربوبية وشرك في الالوهية وشرك في الاسماء والصفات
1-الشرك في الربوبية: وهو صرف شيء من أفعال الله لغيره.
وهو نوعان :
أ- شرك تعطيل : وهو تعطيل خصائص الربوبية وانكار ان يكون الله رب العالمين .
ومن الامثلة عليه : شرك فرعون فإنه قال " {يَا هَامَانُ ابْنِ لِي صَرْحاً لَعَلِّي أَبْلُغُ الْأَسْبَابَ, أَسْبَابَ السَّمَاوَاتِ فَأَطَّلِعَ إِلَى إِلَهِ مُوسَى وَإِنِّي لَأَظُنُّهُ كَاذِباً}
وكمثل شرك أهل وحدة الوجود الذين يقولون أن الخالق عين المخلوق ، ولم يفرقوا بين رب وعبد.

ب _ شرك تمثيل : وهو تسوية المخلوق بالخالق في شيء من خصائص الربوبية .
أو نسبتها إلى غيره عز وجل .
ومن ألامثلة عليه : شرك عباد القبور الذين الذين يزعمون أن أرواح الأولياء تتصرف بعد الموت فتقضي الحاجات وتفرج الكروبات .

2- الشرك في الالوهية :وهو صرف شيء من أفعال العباد لغير الله .
ومن أنواعه :
أ-شرك الدعاء : وهو دعاء غير الله فيما لايقدر عليه إلا الله .

ب- شرك الشفاعة :وهو التقرب الى المعبودات الباطلة مع الزعم أنها تشفع لعند الله وتقرب منه زلفا .

ج- شرك النية والارادة والقصد : وهو أن يأتي بأصل العبادة رياء أو لاجل الدنيا وتحصيل أغراضها ،وهذا العمل لايصدر من مؤمن .

فائدة : الرياء أما أن يكون :
٭ رياء بالعمل : وهو أن يأتي بأصل العبادة لأجل تحصيل الدنيا وليست لله . فهذا شرك أكبر
٭ رياء في العمل : وهو أن يأتي بأصل العبادة لله ثم يطرأ عليها الرياء فيحسنها ويزينها لأجل الناس . فهذا شرك أصغر .

د - شرك الطاعة : وهو أن يتخذ مشرعا سوى الله تعالى أو يتخذ شريكا لله في التشريع، فيرضى بحكمه ويدين به في التحليل والتحريم عبادة وتقربا وقضاء وفصلا في الخصومات

.ه- شرك المحبة : وهو اتخاذ الانداد من الخلق يحبهم كحب الله فيقدم طاعتهم على طاعته ويلهج بذكرهم ودعائهم

و- شرك الخوف : وهو الخوف من غير الله أن يؤثر فيه أو يصيبه بما لايقدر عليه الا الله .

3- الشرك في الاسماء والصفات :وهو صرف شئ من أسماء الله وصفاته لغيره .
وأنواعه :
أ- شرك التمثيل : وهو أن يثبت لله صفاتا كصفات المخلوقين .

ب- شرك التعطيل:وذلك بتعطيل الصانع عن كماله المقدس، كشرك الجهمية الغلاة الذين أنكروا أسماء الله عز وجل وصفاته.

ج- شرك الأنداد: وهو إثبات صفات الله تعالى للمخلوقين.


القسم الثاني :تقسيم الشرك بإعتبار قدره .
هو بهذا الاعتبار ينقسم الى قسمين :
1- شرك أكبر : وهو صرف شيء من حقوق الله لغير الله.

2- شرك أصغر : وقد اختلف اهل العلم في تعريف اختلافا كبير .
فقيل : هو صرف شيء من حقوق الله لغيره مما لايخرج به العبد من الملة
وقيل : ما أتي في النصوص أنه شرك ، ولم يصل إلى حدّ الشرك الأكبر.

وهناك بعض الضوابط التي تميز الشرك ألاصغر عن الاكبر :
الأول : صريح النص من النبي صلى الله عليه وسلم ، كقوله " إن أخوف ما أخاف عليكم الشرك الأصغر"

الثاني : أن يأتي نكرة " إن الرقى والتمائم والتولة شرك "

الثالث : ما يفهمه الصحابه من النص أنه أصغر ، فهم أعلم الناس بنصوص الكتاب والسنة.

و الشرك الاصغر نوعان :
ألاول : شرك أصغر في الاعمال :
كالرياء في العمل : وهو أن يعمل العمل لله لكنه يحسنه ويزنه ليمتدحه الناس .
والرقى الشركية والتمائم الشركية .

الثاني : شرك أصغر في الأقوال :
كالاستسقاء بالانواء والنجوم : بأن يجعلها سببا في نزول المطر ولايعتقد تأثيرها بذاتها.
والحلف بغير الله .والتشريك بين الله وخلقه بالواو

القسم الثالث: باعتبار ظهوره وخفائه
وينقسم إلى قسمين :
1- شرك جلي : وهو الظاهر للعيان من أعمال الشرك

2- شرك خفي : وهو الغائب عن العيان وقد يكون شركا أكبر كالريا بالعمل وخوف السر ،ويكون شركا أصغر كالريا في العمل .

والله أعلم وأحكم
__________________
العلم النافع: هو مايثبت عقيدة ويدفع شبهة ، ويدعو الى عمل مقرب الى الجنة ومباعد عن النار، ويكسب خلقا حميدا ويمحو طبعا قبيحا .

منقؤل

اثبت وجودك .. تقرأ وترحل شارك معنا برد أو بموضوع


أكتب تعليق على الموضوع مستخدماً حساب الفيس بوك

التوقيع:

من مواضيعي في الملتقى

* مذكرة شاملة في أحكام التجويد برواية ورش
* الاهداف الاساسية للقران
* قصة شاب
* تقسيم الشرك وأنواعه بحسب اعتباره.
* التفسير الميسر ملون
* قرآن باربي" صفحات ملونة
* أبنائكم يتشاجرون ؟ ... إليكم الحل

ابو أمير غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-16-2015, 06:49 PM   #2
مشرفة ملتقى الأسرة المسلمة


الصورة الرمزية ام هُمام
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 449

ام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond repute

افتراضي

      

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين
جزاكم الله خيرا وزادكم علما ونورا
التوقيع:
بسم الله الرحمن الرحيم
  1. وَالْعَصْرِ
  2. إِنَّ الإِنسَانَ لَفِي خُسْرٍ
  3. إِلاَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ
( رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ )

من مواضيعي في الملتقى

* كأس شاي
* فتاوى وأحكام الأضحية
* قواعد قرآنية
* فـتـاوى ورسـائـل شـهـر رمـضـان
* مقاصد السور في القرآن الكريم
* فائدة في كل يوم
* رحلة الحجيج

ام هُمام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد
   
الكلمات الدلالية (Tags)
الشرك, اعتباره., تحزب, تقسيم, وأنواعه
 

   
الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أنواع الشرك و أقسامه نمارق ملتقى عقيدة أهل السنة و الجماعة 8 03-01-2013 09:51 PM
تقسيم مصحف الحصري بالروايات الثلاث روابط مباشرة 05-05-2012 ابو ريان المغربي ملتقى الصوتيات والمرئيات والفلاشات الدعوية 0 05-05-2012 08:04 PM
السلفية منهج الإسلام، وليست دعوة تحزب وتفرق وفساد almojahed ملتقى عقيدة أهل السنة و الجماعة 9 01-07-2012 09:54 PM
ما هو الشرك الخفي ؟؟ القادمون ملتقى عقيدة أهل السنة و الجماعة 3 03-10-2011 02:04 AM


   
 

vBulletin® v3.8.7, Copyright ©, TranZ by Almuhajir
جميع الحقوق محفوظة لموقع العودة الإسلامي
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009