استخدم محرك جوجل للبحث في الملتقى

 

الرئيسية التسجيل البحث الرسائل طلب كود التفعيل تفعيل العضوية استعادة كلمة المرور
facebook twetter twetter twetter twetter

المناسبات


   
العودة   ملتقى أحبة القرآن > ۩ ملتقى العلـــم الشرعـــي ۩ > ملتقى القرآن الكريم وعلومه > قسم تفسير القرآن الكريم
قسم تفسير القرآن الكريم يهتم بكل ما يخص تفسير القرآن الكريم من محاضرات وكتب وغيرذلك
 

   
الملاحظات
 

إضافة رد
   
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 09-13-2012, 12:04 PM   #1
مشرفه ملتقى فيض القلم


الصورة الرمزية المؤمنة بالله
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 69

المؤمنة بالله is a glorious beacon of lightالمؤمنة بالله is a glorious beacon of lightالمؤمنة بالله is a glorious beacon of lightالمؤمنة بالله is a glorious beacon of lightالمؤمنة بالله is a glorious beacon of lightالمؤمنة بالله is a glorious beacon of light

شرح ما معنى " عربا أترابا" ؟

      


ما معنى ((عربا اترابا ؟؟))
في هذه الأيه
قوله تعالى: "إنا أنشأناهن إنشاء فجعلناهن أبكارا عربا أترابا"
استوقفتني هذا الأيه وبالتحديد معنى "عربا اترابا "
فقرأت كل التفاسير بخصوص هذة الأيه العظيمه انقل لكم معناها بارك الله فيكم أعضاء وزوار
ما معنى عربا اترابا ؟؟

في تفسير القرطبي/ قوله تعالى: "إنا أنشأناهن إنشاء فجعلناهن أبكارا عربا أترابا"

وقالت أم سلمة رضي الله تعالى عنها: سألت النبي صلى الله عليه وسلم عن قوله تعالى: "إنا أنشأناهن إنشاء فجعلناهن أبكارا عربا أترابا" فقال (يا أم سلمة هن اللواتي قبضن في الدنيا عجائز شمطا عمشا رمصا جعلهن الله بعد الكبر أترابا على ميلاد واحد في الاستواء" أسنده النحاس عن أنس قال: حدثنا أحمد بن عمرو قال: حدثنا عمرو بن على قال: حدثنا أبو عاصم عن موسى بن عبيد عن يزيد الرقاشي عن أنس بن مالك رفعه "إنا أنشأناهن إنشاء" قال (هن العجائز العمش الرمص كن في الدنيا عمشا رمصا). وقال المسيب بن شريك: قال النبي صلى الله عليه وسلم في قوله "إنا أنشأناهن إنشاء" الآية قال: (هن عجائز الدنيا أنشأهن الله خلقا جديدا كلما أتاهن أزواجهن وجدوهن أبكارا)
قال ابن عباس ومجاهد وغيرهما: العرب العواشق لأزوجهن.
وعن ابن عباس أيضا: إنها العروب الملقة. عكرمة: الغنجة. ابن زيد: بلغة أهل المدينة.
ومنه قول لبيد: وفي الخباء عروب غير فاحشة ريا الروادف يعشى دونها البصر
وهي الشكلة بلغة أهل مكة. وعن زيد بن أسلم أيضا: الحسنة الكلام.
وعن عكرمة أيضا وقتادة: العرب المتحببات إلى أزواجهن، واشتقاقه من أعرب إذا بين، فالعروب تبين محبتها لزوجها بشكل وغنج وحسن كلام.
. وروى جعفر بن محمد عن أببه عن جده قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "عربا" قال: (كلامهن عربي).
وقرأ حمزة وأبو بكر عن عاصم "عربا" بإسكان الراء. وضم الباقون وهما جائزان في جمع فعول.
"أترابا" على ميلاد واحد في الاستواء وسن واحدة ثلاث وثلاثين سنة. يقال في النساء أتراب وفي الرجال أقران.
وكانت العرب تميل إلى من جاوزت حد الصبا من النساء وانحطت عن الكبر. وقيل: "أترابا" أمثالا وأشكالا،

قاله مجاهد. السدي: أتراب في الأخلاق لا تباغض بينهن ولا تحاسد. "لأصحاب اليمين"
قيل: الحور العين للسابقين، والأتراب العرب لأصحاب اليمين.
واستدل بذلك لان اقترن ذكر عرب الأتراب للاصحاب اليمين في قوله تعالى
قوله تعالى : إنّا أنْشأْناهُنّ إنْشاءً فَجَعَلْناهُنّ أبْكارا عُرُبا أتْرَابا لأصحَابِ اليَمِينِ


تفسير ابن كثير/ قوله تعالى: "إنا أنشأناهن إنشاء فجعلناهن أبكارا عربا أترابا"

وقال أبو القاسم الطبراني: حدثنا بكر بن سهل الدمياطي, حدثنا عمرو بن هاشم البيروتي, أخبرنا سليمان بن أبي كريمة عن هشام بن حسان عن الحسن عن أمه عن أم سلمة قالت : قلت : يا رسول الله أخبرني عن قول الله عز وجل : { وحور عين } قال : حور بيض ( عين ) ضخام العيون شقر ، الحوراء بمنزلة جناح النسر قلت : أخبرني عن قوله عز وجل : { كأمثال اللؤلؤ المكنون } قال : صفاؤهن صفاء الدر الذي في الأصداف الذي لم تمسه الأيدي ،
قلت : يا رسول الله أخبرني عن قوله عز وجل : { فيهن خيرات حسان } قال : خيرات الأخلاق حسان الوجوه ،
قلت : يا رسول الله أخبرني عن قوله عز وجل : { كأنهن بيض مكنون } قال رقتهن كرقة الجلد الذي رأيته في داخل البيضة مما يلي القشر وهو الغرقىء ، قلت : يا رسول الله أخبرني عن قوله عز وجل : { عربا أترابا } قال : هن اللواتي قبضن في دار الدنيا عجائز رمضا شمطا خلقهن الله بعد الكبر ، فجعلهن عذارى عربا متعشقات متحببات أترابا على ميلاد واحد ،
قلت : يا رسول الله نساء الدنيا أفضل أم الحور العين ؟
قال : بل نساء الدنيا أفضل من الحور العين كفضل الظهارة على البطانة ،
قلت : يا رسول الله وبم ذلك ؟ قال : بصلاتهن وصيامهن وعبادتهن لله تعالى ، ألبس الله وجوههن النور وأجسادهن الحرير ، بيض الألوان خضر الثياب صفر الحلى مجامرهن الدر وأمشاطهن الذهب ، يقلن : نحن الخالدات فلا نموت ، ونحن الناعمات فلا نبأس أبدا ، ونحن المقيمات فلا نظعن أبدا ، ونحن الراضيات فلا نسخط أبدا ، وطوبى لمن كنا له وكان لنا ،
قلت : يا رسول الله ، المرأة منا تتزوج زوجين أو ثلاثة أو أربعة ثم تموت فتدخل الجنة ، ويدخلون معها ، من يكون زوجها ؟ قال : يا أم سلمة إنها تخير فتختار أحسنهن خلقا فتقول : أي رب ، إن هذا كان أحسنهم معي خلقا في دار الدنيا فزوجنيه ، يا أم سلمة ذهب حسن الخلق بخير الدنيا والآخرة


الراوي: أم سلمة هند بنت أبي أمية المحدث: ابن القيم - المصدر: حادي الأرواح - الصفحة أو الرقم: 202
خلاصة حكم المحدث: تفرد به سليمان بن أبى كريمة ، ضعفه أبو حاتم ، وقال ابن عدى : عامة أحاديثه مناكير

ما اجمل هذا الحديث وخصوصا السؤال الذي سألته ام سلمه رضي الله عنها والأجمل جواب نبينا وحبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم الذي .
وللأسف هذا الحديث ضعيف
وايضا فأذا كانت نساء الدنيا افضل من حور العين بعبادتهن لله فكيف تكون العرب الأتراب لأصحاب اليمين فقط بينما الحور لسابقين ؟!!

تفسير الطبري بأختصار فلشرح طويل جدا / قوله تعالى: "إنا أنشأناهن إنشاء فجعلناهن أبكارا عربا أترابا"

وقوله: إنّا أنْشأناهُنّ إنْشاءً فجَعَلْناهُنّ أبْكارا عُرُبا يقول تعالى ذكره: إنا خلقناهن خلقا فأوجدناهنّ
قال أبو عبيدة: يعني بذلك: الحور العين اللاتي ذكرهنّ قبل, فقال: وَحُورٌ عينٌ كأمْثالِ اللّؤْلُؤِ المَكْنُونِ إنّا أنْشأناهُنّ إنْشاءً,
وقال الأخفش: أضمرهنّ
ـ حدثنا حُمَيد, قال: حدثنا مهران, عن سفيان, عن موسى بن عبيدة, عن يزيد بن أبان الرقاشي, عن أنس بن مالك, عن النبيّ صلى الله عليه وسلم:
إنّا أنْشأناهُنّ إنْشاءً قال: «عَجائِزَكُنّ فِي الدّنْيا عُمْشا رُمْصا».
حدثنا ابن حُمَيد, قال: حدثنا مهران, عن موسى بن عُبيدة, عن يزيد بن أبان الرقاشيّ, عن أنس بن مالك, قال: قال النبيّ صلى الله عليه وسلم:
«إنّا أنْشأناهُنّ إنْشاءً قال: أنْشأَ عَجائِزَكُنّ فِي الدّنْيا عُمْشا رُمْصا».
حدثنا عمر بن إسماعيل بن مجالد, قال: حدثنا محمد بن ربيعة الكلابيّ, عن موسى بن عُبيدة الرّبَذِيّ, عن يزيد الرّقاشيّ, عن أنس بن مالك, قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم, في قوله: إنّا أنْشأناهُنّ إنْشاءً قال: «مِنْهُنّ العَجائِزُ اللاّتِي كُنّ فِي الدّنْيا عُمْشا رُمْصا».
حدثنا سوار بن عبد الله بن داود, عن موسى بن عبيدة الرّبَذِيّ, عن يزيد الرّقاشيّ, عن أنس بن مالك, عن النبيّ صلى الله عليه وسلم, في قوله:
إنّا أنْشأْناهُنّ إنْشاءً قال: «هُنّ اللّوَاتِي كُنّ فِي الدّنْيا عَجائِزَ عُمْشا رُمْصا».
25830ـ حدثنا ابن بشار, قال: حدثنا عمرو بن عاصم, قال: حدثنا المعتمر, عن أبيه, عن قتادة, عن صفوان بن محرز في قوله: إنّا أنْشأْناهُنّ إنْشاءً فجَعَلْناهُنّ أبْكارا قال: فهنّ العُجُز الرّمْصُ.
25831ـ حدثنا ابن بشار, قال: حدثنا سليمان, قال: حدثنا أبو هلال, قال: حدثنا قتادة, فِي قوله: إنّا أنْشأْناهُنّ إنْشاءً فجَعَلْناهُنّ أبْكارا
قال: إن منهن العُجُزَ الرّجّفَ, أنشأهن الله في هذا الخلق.
25832ـ حدثنا بشر, قال: حدثنا يزيد, قال: حدثنا سعيد, عن قتادة إنّا أنْشأْناهُنّ إنْشاءً قال قتادة: كان صفوان بن محرز يقول:
إن منهنّ العُجُزَ الرّجّف, صيرهنّ الله كما تسمعون.
الحسن, عن أمّ سلمة, زوج النبيّ صلى الله عليه وسلم أنها قالت: قلت يا رسول الله, أخبرني عن
قول الله: إنّا أنْشأْناهُنّ إنْشاءً فَجَعَلْناهُنّ أبْكارا عُرُبا أتْرَابا لأصحَابِ اليَمِينِ
قال: «هُنّ اللّوَاتي قُبِضْنَ فِي الدّنْيا عَجائِزَ رُمْصا شُمْطا, خَلَقَهُنّ اللّهُ بَعْدَ الكِبَر فَجَعَلَهُنّ عَذَارَى».

وقوله: لاِءَصحَابِ اليَمِينِ يقول تعالى ذكره: أنشأنا هؤلاء اللواتي وصف صفتهنّ من الأبكار للذين يؤخذ بهم ذات اليمين من موقف الحساب إلى الجنة.

وفي تفسير فتح القدير
"عرباً أترابا" العرب جمع عروب، وهي المتحببة إلى زوجها.
قال المبرد: هي العاشقة لزوجها، ومنه قول لبيد: وفي الخباء عروب غير فاحشة ريا الروادف يعشى ضوؤها البصرا
وقال زيد بن أسلم: هي الحسنة الكلام. قرأ الجمهور بضم العين والراء. وقرأ حمزة وأبو بكر عن عاصم بإسكان الراء وهما لغتان في جمع فعول،
والأتراب: هن اللواتي على ميلاد واحد وسن واحد. وقال مجاهد: أتراباً أمثالاً وأشكالاً. وقال السدي. أتراباً في الأخلاق لا تباغض بينهن ولا تحاسد.

تفسير اضواء البيان
وأما كونهن أتراباً فقد بينه تعالى في قوله في آية صۤ هذه، {وَعِندَهُمْ قَـٰصِرَٰتُ ٱلطَّرْفِ أَتْرَابٌ}، وفي سورة النبأ في
قوله تعالى: {
إِنَّ لِلْمُتَّقِينَ مَفَازاًحَدَآئِقَ وَأَعْنَـٰباًوَكَوَاعِبَ أَتْرَاب}.
وقوله تعالى في هذه الآية الكريمة: {
لاًّصْحَـٰبِ ٱلْيَمِينِ} يتعلق بقوله: {إِنَّآ أَنشَأْنَـٰهُنَّ}، وقوله {فَجَعَلْنَـٰهُنَّ} أي: أنشأناهن وصيرناهن أبكارا لأصحاب اليمين
------------------------------------------------------------------------
اللهم اني اسأل الله ان نكون من اهل الجنه

اثبت وجودك .. تقرأ وترحل شارك معنا برد أو بموضوع


أكتب تعليق على الموضوع مستخدماً حساب الفيس بوك

التوقيع:




من مواضيعي في الملتقى

* اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ خَشْيَتَكَ فِي الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ
* كيف نتخلص من خادم السحر؟ ومامعنى السحر المتجدد؟
* أمنيات البشر الأحياء
* أمنيات المرء بعد الموت
* لماذا لا يعلن الجهاد على الروافض ؟
* مَا زَالَتْ النّصيحَه بِـجَـمَـلْ
* أن الله ينزل إلى السماء الدنيا

المؤمنة بالله غير متواجد حالياً  

التعديل الأخير تم بواسطة المؤمنة بالله ; 09-26-2012 الساعة 01:29 PM.

رد مع اقتباس
قديم 09-13-2012, 04:04 PM   #2


الصورة الرمزية عبـدالله
 
الملف الشخصي:





 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 0

عبـدالله غير متواجد حاليا

افتراضي

      

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جزاك الله الف خير
عبـدالله غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-13-2012, 05:04 PM   #3
مشرفه ملتقى فيض القلم


الصورة الرمزية المؤمنة بالله
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 69

المؤمنة بالله is a glorious beacon of lightالمؤمنة بالله is a glorious beacon of lightالمؤمنة بالله is a glorious beacon of lightالمؤمنة بالله is a glorious beacon of lightالمؤمنة بالله is a glorious beacon of lightالمؤمنة بالله is a glorious beacon of light

شكر

      

اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبـدالله [ مشاهدة المشاركة ]
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جزاك الله الف خير

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وجزاك الرحمن خيرا للمرورك الكريم
التوقيع:




من مواضيعي في الملتقى

* اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ خَشْيَتَكَ فِي الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ
* كيف نتخلص من خادم السحر؟ ومامعنى السحر المتجدد؟
* أمنيات البشر الأحياء
* أمنيات المرء بعد الموت
* لماذا لا يعلن الجهاد على الروافض ؟
* مَا زَالَتْ النّصيحَه بِـجَـمَـلْ
* أن الله ينزل إلى السماء الدنيا

المؤمنة بالله غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-13-2012, 05:47 PM   #4

 
الملف الشخصي:





 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 0

فارس العدالة غير متواجد حاليا

افتراضي

      

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جزاك الله خير
التوقيع:

من مواضيعي في الملتقى

* أخواني الأفاضل ادارة ومشرفين واعضاء
* هل العــــــــــراق في خبر كان ؟؟
* ما المقصود بهذا الحديث ؟؟؟
* سينتصر الأسلام اذا اتبعنا هذا الأسلوب بأذن الله
* الرؤية الصحيحة في حصار العراق وغزة

فارس العدالة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-15-2012, 12:42 AM   #5
مشرفه ملتقى فيض القلم


الصورة الرمزية المؤمنة بالله
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 69

المؤمنة بالله is a glorious beacon of lightالمؤمنة بالله is a glorious beacon of lightالمؤمنة بالله is a glorious beacon of lightالمؤمنة بالله is a glorious beacon of lightالمؤمنة بالله is a glorious beacon of lightالمؤمنة بالله is a glorious beacon of light

افتراضي

      

اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فارس العدالة [ مشاهدة المشاركة ]
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جزاك الله خير

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

وجزاك الله خيرا
بارك الله بك لمرورك وتعليقك
التوقيع:




من مواضيعي في الملتقى

* اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ خَشْيَتَكَ فِي الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ
* كيف نتخلص من خادم السحر؟ ومامعنى السحر المتجدد؟
* أمنيات البشر الأحياء
* أمنيات المرء بعد الموت
* لماذا لا يعلن الجهاد على الروافض ؟
* مَا زَالَتْ النّصيحَه بِـجَـمَـلْ
* أن الله ينزل إلى السماء الدنيا

المؤمنة بالله غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد
   
الكلمات الدلالية (Tags)
", لا, أترابا", معنى, عربا
 

   
الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ما معنى "حسبي الله ونعم الوكيل"؟ وهل هي دعوة ندعو بها على من ظلمنا؟ أبو ريم ورحمة ملتقى اللغة العربية 5 01-26-2013 08:40 PM
هل تعلمون معنى "اللهم صل على محمد" الاميرة ملتقى الحوار الإسلامي العام 5 07-16-2012 02:18 PM
الفرق بين "يشرب منها" ، و"يشرب بها" خديجة ملتقى اللغة العربية 3 06-08-2012 01:40 AM
معنى قوله " إذا أمن الإمام فأمنوا "ومتى يكون التأمين أبو إسحاق ملتقى الآداب و الأحكام الفقهية 2 05-24-2012 11:41 PM
حكم مواضيع " سجل حضورك باسم من اسماء الله او كفارة المجلس " ابو عبد الرحمن ملتقى الآداب و الأحكام الفقهية 3 04-07-2011 12:58 PM


   
 

vBulletin® v3.8.7, Copyright ©, TranZ by Almuhajir
جميع الحقوق محفوظة لموقع العودة الإسلامي
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009